شريط الأخبار

أهالي أسرى جنين يطالبون بالضغط على الاحتلال لإطلاق سراح أبنائهم

12:48 - 20 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم : جنين

طالب أهالي الأسرى في محافظة جنين شمال الضفة الغربية، اليوم، المؤسسات الحقوقية والإنسانية على رأسها الصليب الأحمر الدولي، بالضغط على سلطات الاحتلال للتدخل الفوري من أجل إطلاق سراح الأسرى.

 

ودعوا إلى العمل على رفع المنع الأمني عن أهالي الأسرى من زيارة أبنائهم الأسرى بحجة الأمن المزعوم، وعدم توفر صلة القرابة بالرغم من أنها من الدرجة الأولى.

 

وقال الأهالي، خلال اعتصامهم الأسبوعي أمام اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جنين بالتنسيق مع نادي الأسير الفلسطيني واللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى: إن إدارة السجون تواصل اعتداءاتها بحق الأسرى دون أي مراعاة لظروفهم الصحية والمعيشية والنفسية، حيث تتعمد فرض العقوبات والغرامات الباهظة عليهم لأتفه الأسباب، وتستمر بانتهاج سياسة الإهمال الطبي بحق المرضى ومنعهم من العلاج وحرمان أسرهم من الزيارة بحجج أمنية واهية تدعيها سلطات الاحتلال.

 

من جهته، أوضح راغب أبو دياك مدير نادي الأسير الفلسطيني في المحافظة أن هناك ما يزيد عن الـ50% من أهالي الأسرى ممنوعون من الزيارة ،وأن أسرى محافظة جنين يشكلون 22% من عدد الأسرى الإجمالي القابعين في سجون الاحتلال أي أن ما يقارب نسبة 60% من أهالي أسرى المحافظة ممنوعين من زيارة أبنائهم الأسرى بحجج أمنية واهية.

 

ودعا المعتصمون المواطنين والمؤسسات الرسمية والشعبية للمشاركة في فعاليات التضامن مع الأسرى والوقوف إلى جانبهم ومساندتهم ودعم صمودهم، 'حتى يتم الإفراج عن الأسرى جميعا دون قيد أو شرط'.

 

واستنكروا بسياسة الاحتلال التي تحاول 'فرض اللباس البرتقالي العنصري على الأسرى بهدف النيل من صمودهم وعزيمتهم'.

 

شارك في الاعتصام ممثلو القوى الوطنية والمؤسسات الرسمية والأهلية وأهالي الأسرى الذين رفعوا الإعلام الفلسطينية ورايات نادي الأسير الفلسطيني وصور الأسرى واليافطات والشعارات المطالبة بإطلاق سراح الأسرى دون قيد أو شرط.

 

وسلم المعتصمون مذكرة موقعة باسم اللجنة الشعبية ونادي الأسير الفلسطيني وأهالي الأسرى ونادي الأسير الفلسطيني وفعاليات المحافظة، تطالب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل الفوري والعاجل من خلال الضغط على إسرائيل من أجل السماح لأهالي الأسرى بزيارة أبنائهم الأسرى.

انشر عبر