شريط الأخبار

مصر لا تقل قوة عن البرازيل وإيطاليا وقد تحقق المفاجأة بكأس القارت

11:00 - 20 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

حذر مدرب برشلونة الإسباني السابق الهولندي فرانك ريكارد المنتخبات المشاركة ببطولة كأس القارات المقرر إقامتها في الفترة من 14 إلى 28 يونيو القادم بجنوب إفريقيا، من قوة المنتخب المصري الذي بامكانه تحقيق نتائج ومفاجآت غير متوقة بالبطولة.

 

ويلعب المنتخب المصري منافسات البطولة ضمن المجموعة الثانية إلى جانب البرازيل وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية، فيما تضم المجموعة الأولى إسبانيا ونيوزيلاندا والعراق وجنوب إفريقيا.

 

وقال ريكارد في تصريحات لموقع الاتحاد الدولي "الفيفا" : " المنافسة على الكأس ستكون شرسة في ظل تواجد البرازيل بنجومها الكبار والمتعطشين لحصد الألقاب وهذا مصدر خطورتهم, والمنتخب الإسباني المهيمن على الكرة الأوروبية حالياً, لكننا لا يجب أن نغفل دور المنتخب المصري بطل إفريقيا لأن نتائجه غير متوقعة وهو قادر على احداث المفاجأة."

 

وأضاف مدرب برشلونة السابق :"لا أعلم الكثير عن جنوب إفريقيا، ولكن أعتقد أن وجود البطولة على أرضهم قد تعطيهم دفعة لتحقيق نتائح إيجابيه."

 

وعن رأيه في قدرة الفرق الإفريقية على تحقيق نتائج جيده في كأس العالم 2010، قال ريكارد :" إفريقيا أفرزت العديد من اللاعبين الكبار, فلدينا ساحل العاج ونيجيريا ومصر بطلة إفريقيا, فكل شيء ممكن لأن هذه الفرق أصبحت قوى عظمى، وفرضت نفسها على الساحة العالمية، وخاصة  الأفيال ".

 

وتلعب مصر في التصفيات المونديالية ضمن المجموعة الثالثة التي تضم إلى جانبها منتخبات الجزائر وزامبيا ورواندا، فيما تلعب كوت ديفوار ضمن المجموعة الخامسة إلى جانب بوركينا فاسو وغينيا ومالاوي.

انشر عبر