شريط الأخبار

حكومة فياض الجديدة تؤدي اليمين القانونية وحركة "فتح" تقاطعها

07:02 - 19 حزيران / مايو 2009

حكومة فياض الجديدة تؤدي اليمين القانونية وحركة "فتح" تقاطعتها

فلسطين اليوم – رام الله

أدت حكومة رام الله برئاسة سلام فياض اليمين القانوني أمام رئيس السلطة الفلسطينية، المنتهية ولايته، محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء (19/5).

جاء ذلك في الوقت الذي أعلن فيه النائبين عيسى قراقع وربيحة ذياب، من كتلة حركة "فتح"، انسحابهما من الحكومة تمشياً مع قرار الكتلة البرلمانية للحركة، التي قررت عدم المشاركة في الحكومة.

وتكونت حكومة رام الله الجديدة، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله من 20 وزيراً، منهم 7 وزراء من الحكومة المستقيلة.

وقررت كتلة "فتح" البرلمانية عدم المشاركة في الحكومة، داعية باقي اطر حركة فتح وقيادتها وكوادرها بعد المشاركة في حكومة فياض.

وقال النائب محمود العالول من كتلة "فتح": "إن كتلة فتح البرلمانية، اتخذت قراراً جماعياً بمقاطعة المشاركة في هذه الحكومة؛ لأسباب أساسية لها علاقة بطبيعة العلاقة مع حركة فتح، والأسلوب الذي تمت به تشكيل هذه الحكومة، وعدم إعطاء فتح حقها الحقيقي على الأقل في التشاور بهذه الحكومة سواء بالتشاور في تشكيلتها ليس فيما يتعلق بالحقائب الوزارية لكن هذه الحكومة نريد أن نشارك بها نريد أن نتفق على البرنامج السياسي لها".

وأكد العالول أن "من شارك من حركة "فتح" في الحكومة شارك بشكل شخصي ونعتذر لأنه لم يتم التشاور مع أطر فتح الرسمية لا مع اللجنة المركزية لحركة فتح ولا مع كتلة فتح البرلمانية".

 

وفيما يلي أسماء الوزراء وحقائبهم:

 

سعيد أبو علي -  للداخلية

سهام البرغوثي -  للمرأة

خالد القواسمي - للحكم المحلي

احمد المجدلاني -  للعمل

إسماعيل دعيق - للزراعة

ماجدة المصري - للشؤون الاجتماعية

حاتم عبد القادر- وزيرا لشؤون القدس

على جرباوي -  للتخطيط

ماهر غنيم - وزير دولة

حسن أبو لبدة - أمينا عاما لمجلس الوزراء

سعدي الكرنز - للنقل والمواصلات

باسم خوري - وزيراً للاقتصاد

محمد اشتية - للأشغال العامة والإسكان

وبقي في الحكومة عدد من وزراء الحكومة المستقيلة وهم:

 

رياض المالكي - للخارجية

محمود الهباش - للأوقاف

خلود دعيبس - للسياحة

على خشان - للعدل

فتحي أبو مغلي-  للصحة

مشهور أبو دقة - للاتصالات

لميس العلمي للتربية - والتعليم

انشر عبر