شريط الأخبار

الديمقراطية: تأجيل الحوار الشامل ثمرة مسمومة تكرس الانقسام والمحاصصة بين "فتح" و"حماس"

03:28 - 19 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم : غزة

اعتبرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أن حوار المحاصصة بين حركتي "فتح" و"حماس" أدى إلى تعطيل الحوار الشامل وتعميق حالة الانقسام.

وبيّنت الجبهة في تصريحٍ صادر عن الإعلام المركزي وصل وكالة "فجر" نسخةً عنه، أن تأجيل الحوار الشامل من 19 آذار/ مارس،  إلى 7 تموز/ يوليو ثمرة مسمومة تكرس الانقسام والمحاصصة، مشددةً على ضرورة الالتزام بالحوار الشامل والعودة للشعب بانتخابات تمثيل نسبي كامل لمؤسسات السلطة ومنظمة التحرير والمجتمع.

ودعت الجبهة إلى العودة إلى الحلول الوطنية بالحوار الشامل أو العودة للشعب بانتخابات جديدة تشريعية ورئاسية للسلطة، وفي المجتمع (نقابات، اتحادات، جمعيات ...)، وانتخاب مجلس وطني جديد لمنظمة التحرير وكل هذا بالتمثيل النسبي الكامل وبنسبة حسم صفر، لبناء وحدة وطنية شاملة ديمقراطية حقيقية وعلى قاعدة برنامج وثيقة الوفاق الوطني، ومبدأ "شركاء بالدم شركاء بالقرار".

انشر عبر