شريط الأخبار

قيادي في "حماس": قبولنا بلجنة أمنية مشتركة في غزة مرهونٌ بتشكيل أجهزة مهنية بالضفة

09:01 - 18 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم : غزة

أكد طلال نصار، مسؤول التوجيه المعنوي في "حماس" أن حركته لن تقبل ضغوط من أي أحد للوصول إلى مصالحة فلسطينية تنهي حقبة الانقسام الداخلي الراهنة.

وبيّن نصار في تصريحاتٍ لإذاعة صوت القدس من غزة اليوم الاثنين، أن الضغوطات على "حماس" كي تقبل بمصالحة تتضمن الاعتراف بشروط الرباعية لن تجدي نفعاً.  

وأوضح أن حركته كانت ترجو أن تتقدم جلسات الحوار أكثر فأكثر، لكن الاملاءات الخارجية على الطرف الآخر ( يعني وفد حركة "فتح") هي ما تعيق تقدم الحوار.

وشدد نصار على أن "حماس" لا يمكن أن تقبل لجنة أمنية مشتركة في غزة، وتترك أجهزة سلام فياض تعربد في الضفة كما يحلو لها، قائلاً:" تشكيل قوة أمنية في غزة، مرهونٌ في أن تتشكل بالموازاة معها أجهزة أمنية على أسس مهنية في الضفة الغربية".

انشر عبر