شريط الأخبار

"الجبهة الشعبية" تحمل حركتي فتح وحماس المسؤولية الكاملة عن استمرار الانقسام

02:56 - 17 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم: غزة

طالبت "الجبهة الشعبية" اليوم الأحد حركتي "فتح" و"حماس" باتخاذ قرار سياسي فوري وحازم لاستعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام الداخلي. وقال عضو المكتب السياسي للجبهة، جميل مجدلاوي في اعتصام نظمته جبهة العمل الطلابي التابعة للجبهة الشعبية في مدينة غزة على قياديي حماس وفتح إصدار قرار سياسي فوري بإنجاح حوار القاهرة وتجاوز المواقف الخاصة المعطلة له.

 

وحمل مجدلاوي قيادة الحركتين المسؤولية الكاملة عن استمرار الانقسام وتعطيل جهود الحوار الوطني، موضحاً أن نجاح حوار القاهرة متوقف منذ فترة على نقطتين فقط هما البرنامج السياسي لحكومة التوافق ونظام الانتخابات المقبلة.

 

وفي السياق ذاته طالب مجدلاوي رئيس السلطة محمود عباس بوقف شرط الالتزام بالاتفاقيات السياسية خاصة اتفاقية أوسلو مع إسرائيل في برنامج حكومة التوافق المقبلة. وقال إن هذه الاتفاقية "مجحفة ومذلة ولن نقبل بإعادة إحيائها".

كما اتهم "حماس" بمواجهة "الكل الفلسطيني عبر التمسك بمواقفها من نظام الانتخابات بالمطالبة بالنظام المختلط والنسبي، وقال إن هذه المواقف الفصائلية الخاصة تعطل التوصل لاتفاق وطني ينهي الانقسام الداخلي. وطالب مجدلاوي بتحرك شعبي جماهيري للضغط على قيادتي "فتح" و"حماس" لاستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام "الذي أذلنا وجلب لنا العذاب والحصار وأعطى إسرائيل فرصة تدمير مشروعنا ونهب أرضنا".

 

وتواصل "فتح" و"حماس" اليوم الجولة الخامسة من الحوار الوطني التي بدأت أمس في القاهرة وسط ضغط مصري للدفع باتجاه تجاوز القضايا العالقة تمهيداً لعقد جلسة حوار شاملة لكافة الفصائل تنتهي باتفاق للوحدة الوطنية الفلسطينية.

انشر عبر