شريط الأخبار

الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في النجف في 19 آذار/مارس 2009

02:22 - 17 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى اليوم الأحد إن "الخطر الحقيقي يأتي من البرنامج النووي العسكري الإسرائيلي وليس الإيراني".

وقال موسى في حلقة نقاشية عن "مستقبل صناعة السلام في الشرق الأوسط" أقيمت على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد حاليا في الشونة على شاطىء البحر الميت (50 كلم غرب عمان) "نحن لا نرى إيران قضية أساسية، الأغلبية العظمى من العرب لا يرونها كذلك".

وأضاف "لماذا علينا الدخول في جدل مع إيران حول قضايا نووية ولا ندخل مع إسرائيل حول قضايا كتلك".

وأوضح موسى في الحلقة التي شارك فيها رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض والمبعوث الروسي إلى الشرق الأوسط الكسندر سلطانوف "يجب ان تكون لدينا نظرة متوازنة للموضوع، الخطر الحقيقي فيما يتعلق ببرنامج عسكري نووي هو إسرائيل وليست إيران".

وتابع "على اية حال، نحن في الشرق الأوسط لا نحتاج إلى أي برنامج نووي عسكري إضافي".

ويستضيف المنتدى الاقتصادي العالمي الذي افتتح أعماله الجمعة على ضفاف البحر الميت ويختتمها اليوم الأحد 1300 مشارك من 80 بلدا.

ويشتبه الغرب وإسرائيل في أن إيران، العدو اللدود للدولة العبرية، تسعى إلى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامجها النووي المدني، وهو ما تنفيه إيران بقوة.

وحذر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد ألبرادعي بشدة إسرائيل من مغبة شن اي عدوان يستهدف البرنامج النووي الإيراني، وذلك في مقابلة تنشرها مجلة در شبيغل الألمانية الاثنين.

واعتبر ألبرادعي إن "مهاجمة إيران ستكون حماقة".

وتأتي تصريحات ألبرادعي الذي يترك منصبه كمدير عام للوكالة الدولية الطاقة الذرية في تشرين الثاني/نوفمبر، متزامنة مع معلومات عن نية إسرائيل في توجيه ضربة وقائية محتملة ضد المنشآت النووية الإيرانية.

وفي حزيران/يونيو 1981، قصفت إسرائيل مفاعل تموز النووي في العراق لمنع بغداد من امتلاك السلاح الذري.

انشر عبر