شريط الأخبار

واشنطن ترفض كشف خطتها للسلام في الشرق الأوسط

10:24 - 16 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم: وكالات

رفضت الولايات المتحدة السبت كشف مشاريعها للسلام في الشرق الأوسط، وذلك بعدما اكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في مقابلة مع وكالة فرانس برس ان واشنطن تعد خطة جديدة.

لكن مستشارا رفيعا للرئيس الاميركي باراك اوباما لمح الى ان خطة سلام اميركية جديدة ينبغي ان تتضمن عناصر مبادرة السلام العربية التي وضعتها السعودية العام 2002 والتي اشار اليها العاهل الاردني.

والتقى عبدالله الثاني واوباما الشهر الفائت في البيت الابيض، واوضح مستشار كبير للرئيس الأميركي انهما بحثا حلولا ممكنة.

وقال هذا المسؤول رافضا كشف هويته ان "امكان احياء مبادرة السلام العربية هذه كان احد الأمور التي تحدثا فيها".

وأضاف المصدر نفسه ان "القرار حول الحل الافضل الواجب تبنيه سينجم عن كل تلك المناقشات".

وكان المصدر يشير الى المحادثات التي ستعقد الاثنين المقبل بين اوباما ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في واشنطن.

وفي مقابلة مع فرانس برس نشرت السبت، اكد العاهل الاردني انه ينتظر اعلان الخطة الاميركية للسلام بين العرب واسرائيل، معتبرا ان حل الصراع في منطقة الشرق الاوسط "مصلحة استراتيجية اميركية".

ويرجح ان يعلن اوباما خطته الجديدة للسلام في خطاب سيلقيه في مصر في الرابع من حزيران/يونيو.

من جهته، توقع احد مساعدي رئيس الوزراء الاسرائيلي السبت ان يرفض الاخير اقامة دولة فلسطينية خلال زيارته لواشنطن.

 

انشر عبر