شريط الأخبار

واعد تطالب المؤسسات الحقوقية الدولية التدخل للكشف عن السجون السرية الصهيونية

12:14 - 16 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم-غزة

 عبرت جمعية واعد للأسرى والمحررين عن خيبة أملها في عدم تمكن اللجنة الدولية للصليب الأحمر من زيارة السجون السرية التي يحتجز فيها الكيان الصهيوني مئات الأسرى الفلسطينيين، وقالت واعد: إن جميع المعلومات المتوفرة تشير إلى أن أبشع وسائل التعذيب وأقذرها تمارس في مثل هذه السجون، وأن هناك تكتما صهيونيا من قبل المخابرات الصهيونية عن حالة أي أسير من المعتقلين في هذا السجن وأن هناك أسرى مجهولي محل الإقامة مثل الأسير حسن سلامة، والأسير عبدالله البرغوثي.

 

وأوضحت واعد أن أهالي أسرى قطاع غزة ممنوعين من الزيارة منذ ما يقارب العامين، فيما أن هناك عدد كبير من أهالي الضفة الغربية هم أيضا لا يزورون، وذلك تحت حجج ومبررات صهيونية واهية، مشيرة إلى أنها سبق وأن اجتمعت باللجنة الدولية للصليب الأحمر دون أن تلمس تحرك جدي من أجل السماح لأهالي الأسرى بالزيارة.

 

وناشدت الجمعية كافة المؤسسات الحقوقية بالعمل على إعطاء هذا الموضوع الخطير مساحة أكبر وكذلك وسائل الإعلام، لأنه ليس من حق الكيان الصهيوني بأي حال من الأحوال أن يقوم بفعل ذلك.

انشر عبر