شريط الأخبار

الهزيلون أكثر يقظة

10:17 - 16 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات 

 قال باحثون أميركيون إن الأشخاص الهزيلين هم أكثر قدرة على سماع الأصوات والإحساس بالأخطار الوشيكة، من أصحاب الأجسام القوية. وأوضح عالم النفس جون نوهوف وزملاؤه من معهد «ووستر» في ولاية أوهايو الأميركية، أن الارتباط بين اللياقة البدنية ونظام السمع في الدماغ قد تطوّر ليساعد الشخص الهزيل والضعيف على الابتعاد من أمام أي خطر وشيك.

 

وذكر الباحثون أنه طلب من المشاركين في الدراسة الاستماع إلى صوت يقترب منهم والضغط على زرّ عند الشعور بأن الصوت بات أمامهم مباشرة.

 

وتبيّن أن كل الأشخاص تقريباً ضغطوا على الزرّ في وقت مبكر، وهو أمر فسّره نوهوف على أنه تأقلم يساعد الكائنات البشرية على استباق وتفادي الخطر.

 

واختبر الباحثون معدّلات اللياقة البدنية للمشتركين ووجدوا أن الأكثر قدرة على مواجهة الخطر سمحوا باقتراب الصوت أكثر منهم. واستغرق الأشخاص الذين يتميّز جسمهم بالقوة وقتاً أطول للضغط على الزرّ، في حين أن الذين أجسامهم نحيلة وهزيلة أعطوا أنفسهم «هامش سلامة أكبر».

انشر عبر