شريط الأخبار

خشيةً من خطر حزب الله .. حكومة نتنياهو ترفض عرضاً من بابا الفاتيكان

09:59 - 15 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

رفضت الحكومة الإسرائيلية عرضاً من بابا الفاتيكان بنديكتوس السادس عشر  يقضي بمنح تأشيرات دخول لحوالي 500 قس من الدول العربية، طلبوا التواصل مع المسيحيين الفلسطينيين في إسرائيل والأراضي الفلسطينية.

وكان البابا قد التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في مدينة الناصرة الخميس، بعد أن رفض الذهاب إلى مقر رئاسة الحكومة الإسرائيلية، ضمن جولته.

وأعطى الرئيس الإسرائيلي شمعون بيرس، إشارات أن الطلب سيلقى الترحيب، فيما رفض وزير الداخلية، إيلي يشاي، منحه التأشيرات اللازمة.

وقال :" إن جهاز المخابرات العامة "الشاباك" أوصى بمنع التأشيرات عن رجال الدين المسيحيين العرب لتحسبه من خطر تجنيد حزب الله اللبناني وغيره لبعض منهم".

واستذكرت مصادر أمنية إسرائيلية محاولة المطران كابوشي، راعي الكنيسة الكاثوليكية في الناصرة والجليل، تهريب أسلحة من لبنان إلى الأراضي الفلسطينية قبل 30 سنة، مستغلا حصانته كرجل دين، وموقف كنيسة المهد في بيت لحم في احتضان وحماية مقاتلي حركة "فتح" الذين تحصنوا داخل الكنيسة خلال العدوان الإسرائيلي على الضفة الغربية، ومحاصرة الرئيس الراحل ياسر عرفات في مقره في رام الله، وكذلك لعب رجال دين مسيحيون دورا سياسيا ضد حكومة إسرائيل في عدة حقب من الزمن.

وستختتم زيارة البابا، اليوم، بزيارة الأماكن المقدسة للمسيحيين في القدس والتقاء رؤساء الطائفة الأرثوذكسية.

انشر عبر