بالذكرى الـثالثة على اغتياله

أبو مجاهد: الشهيد بهاء أبو العطا كان قائداً فذاً وشكّل كابوساً مرعباً لكيان العدو

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:56 ص
12 نوفمبر 2022
مسؤول المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطينابو مجاهد.JPG

أكد مسؤول المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطين "محمد البريم "أبومجاهد، اليوم السبت 12 نوفمبر 2022، أنه بفقدان قائد أركان المقاومة في فلسطين الشهيد بهاء أبو العطا، المقاومة الفلسطينية فقدت قائداً كبيراً، وقدوة يحتذى بها وأيقونة ثورية هزت كيان العدو الصهيوني.

وشدد أبو مجاهد في تصريح صحفي صدر عنه، أن القائد والشهيد الكبير بهاء ابو العطا" كان قائداً فذاً ومميزاً وجريئاً، وشكل هاجساً قوياً وكابوساً مرعباً لكيان العدو الصهيوني وقادته المجرمين.

كما أكد، أن القائد الكبير بهاء أبوالعطا كان درعاً وسياجاً وحامياً للشباب الثائر في مسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة.

وشدد على أن الشهيد أبو العطا، سيبقى حياً فينا نقتفي إثره ونوره وسيرته المباركة متبعين نهجه المقاوم وستظل دماؤه منارة لكل الاحرار في الامة كلها.

وفي ختام تصريحه قال: في ذكرى استشهاد القائد "بهاء أبوالعطا" ومعركة "صيحة الفجر" المباركة نتوجه بالتحية العطرة شهداء ألوية الناصر صلاح الدين شهداء وحدة المدفعية الذين شاركوا في الرد على استشهاد القائد بهاء "الشهيد أحمد الكردي" والشهيد محمد معمر " وكافة شهداء سرايا القدس وشعبنا الابطال وعهداً لهم ولكل الشهداء الأطهار أن نبقى على نهجهم ودربهم وطريقهم لا نحيد أبداً حتى زوال العدو الصهيوني الغاصب.

وفي مثل هذا اليوم من العام 2019، أقدم العدو الصهيوني على ارتكاب جريمة مزدوجة في غزة ودمشق، عندما قامت طائراته باستهداف منزل عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين المجاهد أكرم العجوري، ومنزل القائد المجاهد بهاء أبو العطا، ما أدى لاستشهاد القائد الكبير بهاء "أبو سليم" وزوجته المجاهدة "أم سليم"، والمجاهد معاذ أكرم العجوري، والمجاهد عبد الله حسن.