شريط الأخبار

الرئيس الإسرائيلي السابق ينكر التهم الموجهة إليه بالاغتصاب والتحرش الجنسي

02:14 - 14 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم-القدس

أنكر الرئيس الإسرائيلي السابق موشيه كتساف جميع التهم الموجهة إليه مع بدء محاكمته في المحكمة المركزية بتل أبيب اليوم الخميس (14/5)، بتهم الاغتصاب وارتكاب أفعال فاضحة والتحرش الجنسي والتأثير على شهود وتشويش إجراءات قضائية.

 

وبدأت هيئة المحكمة المؤلفة من القاضي جورج قرا رئيسا وعضوية القاضية يهوديت سوكولوف ومريم شباح اليوم الخميس النظر في قضية كتساب، حيث قرر القاضي قرا وبعد جلسة قصيرة، عقد جلسات المحاكمة باستمرار خلال الأيام الأربعة الأولى من كل أسبوع.

 

وكانت رئيسة المحكمة العليا دوريت بينيش قد ردت مساء أمس الأربعاء (13/5) طلب كتساف نقل محاكمته من المحكمة المركزية في تل أبيب إلى المحكمة المركزية في مدينة القدس المحتلة أو في مدينة بئر السبع بداعي التأخر الشديد في تقديم الطلب.

 

يذكر أن كتساف كان قد تراجع عن صفقة ادعاء لاعترافه بارتكاب فعل فاضح وإسقاط تهمتي الاغتصاب والتحرش الجنسي مما حدا بالنيابة إلى تقديم لائحة اتهام معدلة تشمل هاتين التهمتين.

 

وخلال النظر في قضية كتساف تظاهر قبالة مقر المحكمة المئات من الإسرائيليات، حيث رددن هتافات ضد الرئيس السابق كتساف تدعو إلى إدانته.

انشر عبر