شريط الأخبار

باحث عربي : المناورات العسكرية السورية ـ التركية أزعجت الإسرائيليين

01:29 - 14 تموز / مايو 2009

عشية زيارة عبد الله غل إلى دمشق

باحث عربي : المناورات العسكرية السورية ـ التركية أزعجت الإسرائيليين

فلسطين اليوم - غزة

كشف باحث وأكاديمي عربي متخصص في شؤون العلاقات التركية ـ العربية النقاب عن أن تعميق العلاقات بين أنقرة ودمشق أثار انزعاج الإدارة الإسرائيلية، وأشار إلى وجود حركية ديبلوماسية حثيثة في الأيام الأخيرة بين أنقرة وتل أبيب عقب إجراء المناورات العسكرية المشتركة بين تركيا وسورية.

 

وأكد مسؤول جمعية الصداقة التركية ـ العربية محمد العادل في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" أن زيارة الرئيس التركي عبد الله غل إلى سورية والتي تبدأ غدا الجمعة (15/5) تكتسي أهمية بالغة لفتح آفاق جديدة ليس فقط على صعيد العلاقات الثنائية وإنما أيضا على صعيد عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط، وقال: "تكتسي زيارة الرئيس التركي عبد الله غل إلى سورية والتي نبدأ غدا الجمعة (15/5) وتستمر ثلاثة أيام أهمية بالغة، لأنها تأتي عقب الزيارة التي قام بها الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما إلى تركيا، وأيضا عقب زيارة الرئيس اللبناني العماد ميشيل سليمان إلى أنقرة، وعقب المناورات العسكرية المشتركة بين البلدين، وهي تأتي كذلك بعد تجديد الولايات المتحدة الأمريكية لعقوباتها على سورية، لتؤكد عدم اكتراث انقرة بها مقارنة بعلاقاتها الاستراتيجية مع دمشق".

 

وأشار العادل إلى أن تركيا تتحرك من منطلق مصالحها ورؤيتها للأوضاع في المنطقة، وقال: "نركيا تريد أن تلعب دورا مهما في عملية السلام بالشرق الأوسط ودفع ماراتون المفاوضات بين سورية وإسرائيل والذي سيفتح المسار اللبناني ـ الإسرائيلي، وأعتقد أن تركيا حصلت على إشارة خضراء من الإدارتين الأمريكية والإسرائيلية للاستمرار في هذا الدور".

 

لكن العادل لفت الانتباه إلى أن المناورات العسكرية التركية ـ السورية أثارت حفيظة الإسرائيليين، وقال: "لقد أزعجت المناورات العسكرية التركية ـ السورية الأولى من نوعها الإدارة الإسرائيلية، وشهدنا في الأسبوعين الأخيرين ديبلوماسية غير عادية بين أنقرة وتل أبيب، قيل بأنها تمهد لزيارة عدد من المسؤولين الإسرائيليين إلى تركيا لحلحلة الوضع بين البلدين عقب موقف تركيا من حرب غزة وما جرى في منتدى دافوس بين أردوغان والرئيس الإسرائيلي، وبعد تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة، وهي حركية تحاول إعادة الدفء للعلاقات بين البلدين والاستفادة من موقع تركيا الإقليمي والدولي في الشرق الأوسط"، على حد تعبيره.     

 

هذا ومن المقرر ان يبدأ الرئيس التركي عبد الله غل زيارة رسمية إلى العاصمة السورية دمشق غدا الجمعة للتباحث مع كبار المسؤولين السوريين في العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.  

انشر عبر