شريط الأخبار

نائب رئيس الكنيست يقترح قانوناً بسجن كل من يحيي ذكرى "النكبة" لثلاث سنوات

11:57 - 14 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم- غزة

تقدم نائب رئيس الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي الكس ميلر، النائب من حزب "يسرائيل بيتنا" اليميني المتطرف، الذي يرأسه وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، بمشروع قانون إلى الكنيست، يمنع من خلاله فلسطينيي الـ 48 من إقامة فعاليات أو مسيرات في ذكرى "النكبة" التي حلت بالشعب الفلسطيني قبل واحد وستين سنة.

 

وذكرت المصادر الإسرائيلية أن الاقتراح، الذي قدمه ميلر، سيقدم لمصادقة الحكومة الإسرائيلية الأحد القادم خلال جلستها الأسبوعية، ليجري التصويت عليه بعد يومين.

 

وقال ميلر في الاقتراح "إن يوم ذكرى النكبة هو يوم سيء لدى عرب إسرائيل والفلسطينيين من كل سنة، وفي 15 أيار (مايو) القادم سيمنع حسب القانون القيام بإعمال أو نشاطات اجتماعية ضد إقامة إسرائيل أو جعله كـ (يوم عار)"، على حد تعبيره.

 

وأكد ميلر أن عرض القانون يأتي "لوقف المهزلة التي تجري كل سنة"، حسب وصفه، مشيراً إلى أن القانون يفرض عقوبة السجن ثلاث سنوات لمن يخالفه". وأضاف "أنه لا يكفي مواجهتنا لأشخاص يدعمون حماس خلال عملية الرصاص المصبوب، ويتوجب علينا مواجهة الأحداث السنوية للنكبة".

 

وشدد نائب رئيس الكنيست الإسرائيلي على أن "كل من يهتم بدعم العدو والحزن على إقامة إسرائيل مدعوا لعمل ذلك في غزة، والتوقف عن تلقي "السعادة" بإسرائيل التي لا يعترف بها"، على حد قوله.

انشر عبر