شريط الأخبار

التحقيق حول غزة: الأمم المتحدة تكتفي بالإعراب عن "قلقها" ..فقط !!

08:37 - 14 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-غزة

بحث مجلس الأمن الدولي أمس, تقريرا عن تحقيق حمل إسرائيل مسؤولية قتل أشخاص في منشآت تابعة للامم المتحدة في غزة ولكنه اكتفى بالإعراب عن "قلقه".

 

وقال سفير روسيا فيتالي تشوركين الذي يترأس مجلس الامن لهذا الشهر ان "اعضاء مجلس الامن اعربوا عن قلقهم حيال نتائج التقرير".

 

وأضاف "اعربوا عن أملهم في اطلاعهم على ما سيقرره الأمين العام (بان كي مون) حول هذه القضية".

 

وأعرب بان كي مون عن نيته المطالبة بتعويضات مالية من إسرائيل على الإضرار التي تسببتها للأمم المتحدة ولكنه لا ينوي المطالبة بتحقيقات إضافية.

 

وحمل التقرير الذي نشر في الخامس من ايار/مايو اسرائيل مسؤولية ستة حوادث تسببت بسقوط قتلى وجرحى او خسائر في منشآت الامم المتحدة خلال هجومها العسكري على حركة حماس في غزة بين كانون الاول/ديسمبر وكانون الثاني/يناير.

 

وأصيب المقر العام لوكالة الامم المتحدة لمساعدة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) وعدد من المدارس التابعة لها باضرار في القصف الاسرائيلي الذي اوقع اكثر من 1400 قتيل في صفوف الفلسطينيين.

 

ووضعت التقرير لجنة تحقيق مستقلة أنشأتها الأمم المتحدة للتحقيق بتسعة حوادث تعرضت لها مباني الامم المتحدة في قطاع غزة واصيبت بقصف او باطلاق نار نسب معظمه الى اسرائيل وسقط خلالها قتلى وجرحى واصيبت المنشآت بخسائر مادية جسيمة.

 

واوضح تشوركين ان ليبيا، العضو العربي الوحيد في مجلس الامن، "شاركت في النقاش وهي "لا تنوي الاصرار على طرح مشروع القرار الذي قدمته للتصويت عليه" حول هذه القضية.

 

وكان الوفد الليبي قدم الى مجلس الامن مطلع الاسبوع مشروع قرار يهدف خصوصا الى ادانة "الضربات العسكرية المباشرة والعشوائية التي قامت بها اسرائيل ضد منشآت الامم المتحدة".

انشر عبر