شريط الأخبار

فلسطينية من القدس تجازف بحياتها وتلقي برسالة داخل سيارة البابا

08:21 - 14 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم-القدس

جازفت الفلسطينية المقدسية فادية زرينه كتناشو (29 عاما) أمس الاربعاء بحياتها عندما اخترقت صفوف قوات الامن الاسرائيلية، والقت برسالة داخل سيارة البابا بنديكتوس السادس عشر لدى وصول موكبه الى سفح جبل الزيتون في القدس الشرقية، تشرح فيها معاناتها جراء قيام السلطات الاسرائيلية بسحب هويتها المقدسية منها.

 

وقالت فادية "جازفت وتجاوزت صفوف قوات الامن ورميت الرسالة الى سيارة البابا اشرح فيها المعاناة التي اعيش فيها".

 

وتابعت "لم يبق لي امل الا البابا، انا ولدت في القدس واعيش فيها، واتجول الان من دون هوية مثل المشردين بعد ان سحب الاسرائيليون اقامتي بحجة اسباب امنية".

 

وكانت اسرائيل احتلت القدس الشرقية في حزيران/يونيو 1967 وضمتها اليها، وصادرت اقساما كبيرة من اراضيها، ومنحت السكان اذونات اقامة داخل مدينتهم، وهم يسحبون هذه الاقامة والهوية في حال غادروا البلاد لمدة ثلاث سنوات،او عاشوا في مناطق صنفتهااسرائيل ضفة غربية.

 

انشر عبر