شريط الأخبار

طبيب فلسطيني يبتكر طريقة جديدة لعلاج الانزلاق الغضروفي دون جراحة

08:08 - 13 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

يواصل د. إلياس سليم، الخبير الفلسطيني في جراحة المخ والأعصاب إجراء عملياته المتخصصة في مستشفى مصر للطيران بالقاهرة، لعشرات المرضى الذين يرغبون بالعلاج من الانزلاق الغضروفي، دون جراحة وفقا للطريقة المبتكرة التي اخترعها وسجلت في ألمانيا.

 

وقال الخبير الفلسطيني الذي درس الطب في ألمانيا في العام 1986 ويحمل جنسية هذا البلد، إنه نجح في تنفيذ علاج للانزلاق الغضروفي دون عمليات جراحية بواسطة 'القسطرة'، وإن جميع العمليات التي أجراها نجحت بنسب كبيرة، وإن طريقته التي تعرف بطريقة سليم سجلت في ألمانيا ونجحت في علاج مئات المرضى.

 

وأوضح د. سليم، الذي يستعد لفتح مركز متخصص في القاهرة لاستقبال المرضى المصابين بالانزلاق الغضروفي ومن مختلف أمراض العظام كخشونة المفاصل وغيرها، أن عمليات الانزلاق الغضروفي دون جراحة تتم تحت الأشعة المقطعية بواسطة الحقن والقسطرة.

 

وتابع: إن طريقة العلاج بالحقن تتم خمسة أيام في الأسبوع بعدد مرتين في اليوم الواحد، وتشمل الحقن بأربع مواد، ومنها سكر معقد ومواد إنزيمية وأخرى تحمى الأعصاب من الالتهابات وتؤدى جميعا بعد التفاعل إلى انكماش الانزلاق الغضروفي.

 

وأشار د. سليم إلى أنه يجرى ما بين 1200 إلى 1500 عملية نوعية من هذا القبيل دون جراحة، وإن نتائجها كانت جيدة.

 

وقال: من الممكن أن يعود الانزلاق الغضروفي لـ6% مقارنة مع 25% ممن يعالجون منه بالجراحة التقليدية.

 

وحذر الخبير الفلسطيني من استجابة آلاف المواطنين لضغوط العمل على حساب الصحة وهو ما يؤدى لارتفاع الإصابات بالانزلاق الغضروفي، وقال إن ذلك يؤدى إلى معاناة أكثر من 70% من المواطنين خلال فترة حياتهم من آلام العمود الفقري والمفاصل.

 

ودعا لممارسة الرياضة كبرنامج يومي لتفادي الجلوس على المكاتب لساعات طويلة أثناء العمل أو تصفح الكمبيوتر، وكذلك خطورة استخدام التبريد لفترت طويلة وعدم التعرض لأشعة الشمس، ما يسبب في هشاشة سريعة للعظام.

 

وأعرب الخبير، الذي ينحدر من قرية عبلين داخل أراضي 1948، عن برغبته زيارة الأراضي الفلسطينية وتقديم خبراته للمستشفيات في هذا المجال.

 

وأضاف: انتظر ذلك اليوم بشغف كبير، وأتمنى أن تتحسن الظروف السياسية بما يسمح في تحقيق ذلك سريعا.

 

انشر عبر