شريط الأخبار

تمديد اعتقال الجندي الإسرائيلي الذي سرق بطاقة ائتمان موظف خلال العدوان على غزة

05:40 - 13 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم: غزة

مددت المحكمة العسكرية الإسرائيلية أمر اعتقال أحد الجنود الإسرائيليين من لواء جفعاتي بعد أن اعترف بسرقة بطاقة ائتمان من أحد زبائن بنك فلسطين في غزة ( أحمد رافع) واعترف الجندي بأنه قد استخدم بطاقة الائتمان التي كان تخوله بسحب 1660 شيكل فقط واعترف الجندي بأنه اشتري حاجيات بأموال البطاقة.

 

والجدير بالذكر فبتاريخ 14 ابريل قرر أن أحد سكان حي الزيتون في غزه احمد رفيع تقديم شكوى للنيابة العسكرية الإسرائيلية عبر المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان علي يد المحامي يونس تميم ويتهم رفيع أحد الجنود الإسرائيليين بسرقة بطاقته الائتمان المصرفية خلال استيلاء الجنود الإسرائيليين علي منزله الواقع في حي الزيتون خلال الحرب علي غزة.

 

وحسب رفيع فعندما انتهت الحرب بيوم واحد حيث عاد لبيته بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي فلم يجد الحقيبة الصفراء التي كان يضع بداخلها بطاقة البنك المصرفية الخاصة به والتابعة (لبنك فلسطين).

 

وحسب أقواله عندما توجه للبنك لسحب راتبه لم يعثر علي الراتب وقال له موظف البنك بأنه راتبه حسب من مصرفين داخل إسرائيل في منطقتي بني براك ورمتغان حيث قام شخص مجهول (جندي إسرائيلي) بسحب 1600 شيكل.

 

فلم يكتفي احد الجنود بسرقة الأموال فإن طائرة إسرائيلية خلال الحرب أطلقت صاروخا نحو منزله وقتلت والده وشقيقتيه.

انشر عبر