شريط الأخبار

خبير بشؤون القدس: عدد المستوطنين اليهود داخل البلدة القديمة تجاوز الـ 6 آلاف

09:27 - 12 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم : القدس المحتلة

أكد المهندس رائف نجم نائب رئيس لجنة اعمار المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة المشرفة و الخبير بشؤون القدس إن قرار السلطات الإسرائيلية بشأن إقامة متنزهات حول سور البلدة القديمة في مدينة القدس ومنع البناء فيها قديم وليس جديداً.

وأشار المهندس في حديثٍ خاص إلى أن سلطات الاحتلال اتخذت هذا القرار منذ احتلال القدس عام 1967م، لافتاً إلى أن المناطق التي يشملها القرار تقع قرب باب الجديد وباب العمود وباب الساهرة وباب النبي داوود ، أما باب الخليل فهو من الأصل البناء حوله ملاصق للسور وهو المنطقة المحتلة عام 1948م.

وحذّر نجم من أن الخطورة الحقيقية تكمن في تهديد الأراضي الفارغة غير المبني عليها في البلدة القديمة التي يمنع الاحتلال أصحابها العرب من البناء فيها وتشمل أراض داخل باب الساهرة عند برج اللقلق وفي حارة السعيدية وغيرها.

وأشار إلى خطورة أخرى داخل البلدة القديمة ناتجة عن مصادرة العقارات العربية وتسكين المستوطنين اليهود فيها تحت الحراسة العسكرية الإسرائيلية كما أن هناك أبنية تاريخية إسلامية تمت مصادرتها منذ بداية الاحتلال مثل المدرسة التنكيزية وأبنية حولت إلى مقرات للجماعات اليهودية المتطرفة مثل توراة حاييم ، وعتوراه كهوفيم ، وشوفوبانيم وغيرها.

وقال:" إن عدد المستوطنين اليهود داخل البلدة القديمة أصبح أكثر من ستة آلاف متطرف، وهذا العدد مرجح أن يرتفع في السنوات القادمة."

انشر عبر