شريط الأخبار

مركزية فتح تعارض عقد المؤتمر السادس في الداخل وتطالب بان تكون العضوية 1550

06:57 - 12 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم: رام الله

طالبت اللجنة المركزية لحركة فتح بعقد المؤتمر العام السادس في الخارج، فيما شددت على ضرورة أن تكون عضوية المؤتمر كما قررتها اللجنة التحضيرية بما لا يزيد عن 1550 عضوا وفق النظام الداخلي للحركة ومعايير الاختيار.

 

يأتي ذلك في وقت كان رئيس السلطة محمود عباس اعلن فيه أمس الاثنين أن المؤتمر السادس لحركة فتح سيعقد داخل الوطن وسيكون اما في مدينة اريحا او بيت لحم في الاول من تموز القادم.

 

وأوضحت اللجنة في اجتماع لها على هامش اجتماعات اللجنة التحضيرية للمؤتمر ان بعض البيانات والتصريحات التي صدرت او تصدر خارج قرارات اللجنة المركزية والمجلس الثوري دون تفويض منها، لا تعبر عن مواقف الحركة ولجنتها المركزية، بل هي عامل من عوامل البلبلة يجب عدم الالتفات اليها.

 

وأشارت إلى أن كافة اجتهادات تحسم وتحل بالحوار الداخلي وتخضع لقواعد المركزية الديمقراطية بالتزام الاقلية برأي الاغلبية، بما في ذلك عضوية المؤتمر ومكان وزمان انعقاده، واجراءات وترتيبات عقده كافة.

 

وشددت اللجنة على استمرار اعمال اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام السادس حتى لحظة انعقاد المؤتمر وذلك وفق النظام الاساسي للحركة واحكامه، داعية لاجتماع للجنة المركزية بكامل اعضائها في اوائل شهر حزيران القادم للبت بجميع القضايا المتعلقة بالمؤتمر.

 

وأكدت ان الحركة موحدة على برنامجها وانظمتها الداخلية وشرعيتها في جميع المواقع، مناشدة جميع ابناء حركة فتح بكافة المواقع والاقاليم والاطر لرص الصفوف وتغليب مصلحة الشعب الفلسطيني وقضيته.

انشر عبر