شريط الأخبار

حكومة غزة تقررت اعتماد مالي لألفي معلم من المساندين

10:42 - 12 آب / مايو 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكد وزير التربية والتعليم العالي الدكتور محمد عسقول أن الحكومة الفلسطينية قررت وفي خطوة غير مسبوقة اعتماد مالي لـ2000 معلم من المساندين, مشيراً إلى أن هذا القرار جاء بناء على جهود المعلمين المساندين التي أدت إلى استمرار المسيرة التعليمية في قطاع غزة بعد الإضرابات المسيسة التي طالت قطاع التعليم.

 

وأوضح عسقول أن الحكومة عملت على زيادة رواتب المعلمين بنسبة 5% هذا العام على أن تشمل الإداريين في المرحلة المقبلة.

 

وقد جاءت كلمة عسقول خلال لقاء مفتوح نظمه تجمع النقابات المهنية في محافظة شمال غزة أمس الاثنين 11/5/2009م,  في صالة السلامة شمال القطاع بمشاركة مدير التربية والتعليم فرع شمال غزة الأستاذة نهي شتات ورئيس قطاع المعلمين في وكالة الغوث الأستاذ سهيل الهندي إلى جانب لفيف كبير من المعلمين المساندين.

 

وأشار عسقول أن حالة الاستنكاف التي حدثت في بداية العام من قبل المعلمين بنسبة 50% لو حصلت في دولة كبرى لأدى ذلك إلى تعطيل المسيرة التعليمية بكاملها, مبيناً أن جهود المعلمين المساندين ساهمت في إنهاء هذه الأزمة ومواصلة المسيرة التعليمية بطريقة سليمة.

 

 وذكر عسقول أن وزراته تتحمل أعباء كثيرة لإشرافها على 13 ألف موظف وعلى قرابة ربع مليون طالب وطالبة في المدارس الحكومية تحت حصار صهيوني مشدد على غزة.

 

 وبين عسقول أن المعلمين المستنكفين لن يشاركوا هذا العام في وضع أسئلة امتحانات الثانوية العامة أو المراقبة عليها لأنهم غير مؤتمنين على هذه المسيرة التعليمية, ومبيناً في الوقت نفسه أن الحكومة ستقوم بدفع مستحقات تصحيح امتحانات الثانوية العامة خلال الأيام المقبلة.

 

انشر عبر