شريط الأخبار

جماعات يهودية تقاطع اجتماعا للأديان ينظمه الاتحاد الأوروبي

02:18 - 11 تشرين أول / مايو 2009


فلسطين اليوم-وكالات

قال مؤتمر الحاخامات اليهود الأوروبيين إن جماعات يهودية قاطعت اجتماعا يضم ممثلي ديانات متعددة يستضيفه الاتحاد الأوروبي في بروكسل اليوم الاثنين احتجاجا على اشتراك ما يزعم أنها جماعات إسلامية متطرفة.

 

وقال مدير مؤتمر الحاخامات، الحاخام أبا دونر في بيان له: " لا نعتبر أنه من المناسب أن تكون منظمات مثل اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا أو أشخاص أدلوا في الماضي ، أو صدقوا ، على بيانات معادية للسامية وهؤلاء الذين لديهم صلات واضحة بالحركات الإسلامية المتشددة مثل الإخوان المسلمين موجودين في مثل هذه اللقاءات ." ودعت المفوضية الأوروبية لعقد الاجتماع من أجل جمع قادة الديانات معا لمناقشة الأزمة الاقتصادية الحالية. لكن الجماعات اليهودية ردت باستياء على توجيه دعوة إلى اتحاد المنظمات الإسلامية ، الذي وصفه دونر بأنه " منظمة أصولية متطرفة جدا جدا ." وقال دونر:" لم تدع أي منظمة معتدلة (...) لا يمكننا الحديث معهم لن يجدي هذا نفعا."

يذكر أن "اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا" هو منظمة غير معروفة على نطاق واسع تهدف ظاهريا إلى جمع المنظمات الإسلامية في أوروبا معا. ومع هذا، ربطتها بعض المصادر بجماعة الإخوان المسلمين المثيرة للجدل.

 

وقال مسئولو المفوضية قبل عقد المحادثات إنهم سوف يجمعوا معا "نحو 20 شخصية رفيعة من الديانات المسيحية والإسلامية واليهودية من 13 دولة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.". وقال ناطق باسم المفوضية ان اثنين من الحاخامات سيشاركان فى الاجتماع.

 

انشر عبر