شريط الأخبار

القدومي: البحث جار لمعرفة الأدوات التي استخدمت في تسميم عرفات

12:21 - 11 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال رئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، فاروق القدومي في تصريحات صحافية نشرت الاثنين ان البحث ما زال جار لمعرفة الادوات التي استخدمت في "تسميم" الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

 

وقال القدومي (ابو اللطف) المقيم في تونس في حوار مع صحيفة "الدستور" شبه الحكومية الأردنية "ما زلنا نبحث عن ادوات عملية تسميم ابو عمار" الذي توفي في 2004 اثر إصابته بمرض غامض بعدما حاصرته قبل القوات الاسرائيلة ثلاث سنوات في المقاطعة في رام الله.

وحول تشكيل لجنة مكلفة التحقيق في ظروف وفاة عرفات الغامضة، قال القدومي "لا علم لي بتشكيل هذه اللجنة لكن خلال الايام القادمة سيعلن عن تشكيل لجنة تحقيق". واضاف "كنا طالبنا لحظة وفاة الاخ ابو عمار بتشريح الجثة غير ان ذلك لم يتم".

 

وأضاف ان "الغريب (في الامر) اننا عندما طالبنا بتشكيل محكمة دولية للتحقيق في وفاة الرئيس الراحل رفضت واشنطن طلبنا هذا ما ترك لدينا علامات استفهام كبيرة". وتابع القدومي "كما هو معلوم فأن (رئيس الوزراء الاسرائيلي السابق ارييل) شارون هو الذي سمم ابو عمار ولا بد ان يكون هناك متآمرون معه وهذا معروف تماما".

 

وقد حاصر الجيش الإسرائيلي عرفات داخل المقاطعة من كانون الاول (ديسمبر) 2001 وحتى نقله الى المستشفى نهاية تشرين الاول (اكتوبر) 2004 في احدى ضواحي باريس حيث توفي في 11 تشرين الثاني (نوفمبر) في سن الخامسة والسبعين. ووجهت اوساط فلسطينية عديدة اصابع الاتهام الى اسرائيل بتورطها في تسميم عرفات بعد ان عجزت عن قتله عسكريا.

انشر عبر