شريط الأخبار

الاتحاد الإسلامي بنقابة محاميي فلسطين يستنكر مواصلة أجهزة فياض حملتها ضد عناصر الجهاد

05:50 - 10 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم : غزة

أعرب الاتحاد الإسلامي بنقابة محامي فلسطين اليوم الأحد عن استنكاره الشديد لمواصلة الأجهزة الأمنية الفلسطينية التابعة لفياض ملاحقتها لأبناء وأعضاء حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية إضافة إلى باقي الفصائل الفلسطينية وذلك في خطوة واضحة وصريحة لمحاربة أي شكل من أشكال مقاومة الاحتلال ، وتناقض للتصريحات المعلنة حول خلو السجون الفلسطينية من الأسرى السياسيين وعدم ملاحقتها لنشطاء الفصائل .

وأشار الاتحاد في بيان له " أن الأنباء المتواترة من الضفة الغربية والملاحقات المستمرة من قبل الأجهزة الأمنية والتي أدت لاعتقال بعض المجاهدين منهم الأخ المجاهد عامر أبو خليل، والذي مورس بحقه صنوف العذاب الشديد ، تدق ناقوس الخطر وهو الأمر الذي لا يمكن القبول به ولا تساهم في دعم قضية الشعب الفلسطيني والوصول إلى الوحدة الوطنية.

وأضاف الاتحاد إن الإصرار الغير مبرر على استمرار هذه الاعتقالات والملاحقات وتوجيه الاستدعاءات منذ وقت بعيد بحق المجاهدين والمناضلين ومقاومي الاحتلال ، إضافة لتفتيش البيوت ونزع سلاح المجاهدين يضع المسؤولية الكاملة والمباشرة على طاولة مسؤولي هذه الأجهزة ويحملهم المسؤولية أمام الشعب والتاريخ.

وطالب الاتحاد السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية بكبح جماح أجهزتها الأمنية ، وعدم ملاحقته الشرفاء والمناضلين من أبناء شعبنا ، كما وطالب الاتحاد الفصائل والقوى الفلسطينية والمؤسسات الحقوقية التعاطي بمسؤولية حول هذه الإجراءات الظالمة والتي تتعارض مع القيم الوطنية ، وتعتبر خرقا صارخا للقانون بانتهاك حرية الآخرين .

 

 

انشر عبر