شريط الأخبار

يديعوت: جدل بين إسرائيل والفاتيكان حول مسائل بروتوكولية تخص زيارة البابا

03:51 - 10 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

أفادت صحيفة "يديعوت أحرنوت" اليوم الأحد أن الجدل ما زال مستمراَ من وراء الكواليس حول مسائل بروتوكولية وتشريفاتية تخص زيارة بابا الفاتيكان لإسرائيل التي ستبدأ غداً.، مما يسبب "وجع رأس" للقائمين على هذه الزيارة.

وتقول الصحيفة إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يطالب بإلقاء كلمة أثناء حفل الاستقبال الرسمي الذي سيقام في مطار بن غوريون الدولي ظهر غد الاثنين على شرف البابا، غير أن محافل الفاتيكان ترفض ذلك بداعي أن رؤساء دول فقط يلقون كلمات في مثل هذه المناسبات وأن الشخصية المقابلة للبابا من حيث مكانتها هي شمعون بيرس.

أما نتنياهو - حسبما يقوله مندوبو البابا- فمكانته مقابلة لمكانة رئيس وزراء الفاتيكان مع العلم بأن زيارة البابا تتسم بطابع ديني وليس بطابع سياسي.

وتضيف "يديعوت" أن محافل الفاتيكان وافقت في مرحلة معينة على أن يلقي نتنياهو كلمة ولكن في حفل الاستقبال الرسمي الذي سيقام في مقر رؤساء إسرائيل بالقدس.، غير إن نتنياهو لن يتمكن من حضور هذا الحفل نظرا لأنه سيتوجه إلى شرم الشيخ للقاء الرئيس مبارك فور اختتام مراسم الاستقبال لقداسته في مطار بن غوريون.

وتقول الصحيفة إن الحل الوسط المتبلور بهذا الخصوص هو أن كلا من نتنياهو ورئيس وزراء الفاتيكان سيلقي كلمة في المطار.

انشر عبر