الاحتلال يدمر ويزيل "بسطات" غرب سلفيت

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:07 ص
22 سبتمبر 2022
تدمير شركة راما غفري وحمادة.jpg

دمرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، عددا من "البسطات التجارية"، قرب مدخل بلدة حارس غرب سلفيت، بحجة أنها مقامة في مناطق "ج".

وأفاد حسين سلطان أحد أصحاب البسطات، "بأن قوات الاحتلال بدأت، منذ ساعات مبكرة، بإزالة وتخريب البسطات التجارية للباعة، قرب الإشارة الضوئية القريبة من المدخل الغربي للبلدة."

وأضاف أن هذه البسطات هي مصدر الرزق الوحيد لنا في تلك المنطقة، معظمها قائم منذ 6 سنوات.

وذكر رئيس مجلس قروي حارس عمر سمارة لـ"وفا"، أن قوة من جيش الاحتلال أزالت بالقوة 11 بسطة لبيع الخضار والفواكه والسندويشات السريعة والألبسة وغيرها.

وأفاد بأن قوات الاحتلال استولت على محتويات البسطات، وعرف من أصحابها: نايف عبد صوف، وعبد نايف صوف، وعبد داوود، وحسين سلطان، ومحمود داوود، ومحمد أبو علي، ومهند كليب، وعودة نجاجرة، ورائد بركات، وعماد جابر، وشادي كليب.

وأدان محافظ سلفيت اللواء عبد الله كميل، ممارسات الاحتلال العدوانية المتواصلة بحق ابناء شعبنا في محافظة سلفيت؛ ومحاربة المواطنين في مصادر رزقهم ومن خلال تدمير ممتلكاتهم ومنشآتهم بحجج واهية لا تمت للإنسانية بصلة، وأكد حق المواطنين في العمل بأراضيهم واستخدام ممتلكاتهم الخاصة دون أي مضايقة من الاحتلال الذي يهدف من خلال سلوكه هذا إلى افراغ الارض لأطماع استيطانية.