الأمم المتحدة تعلن حاجتها لمساعدات مالية قبل نهاية العام

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:56 م
16 سبتمبر 2022
الامم المتحدة.

ذكرت الأمم المتحدة اليوم، الجمعة، أنها لا تزال بحاجة إلى 32 مليون دولار، وهو مبلغ قياسي، من أصل 49.5 مليار دولار تقدر أنها بحاجة إليها لمساعدة 204 ملايين شخص بحلول نهاية العام الجاري.

قال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، ينس لاركي، خلال الإيجاز المنتظم للأمم المتحدة في جنيف، إنه "حتى لو كان مبلغ 17.7 مليار دولار التي دفعتها الدول المانحة لبرامج المساعدات الأكثر إلحاحا يمثل أيضا أكبر مبلغ تلقيناه على الإطلاق، فإنه لا يكفي لمواجهة الحاجات الضخمة".

وأعرب لاركي عن الأمل في أن يتمكن المانحون من سد الفجوة بحلول نهاية العام لتمويل 40 برنامجا يعتبرهم أوتشا ذات أولوية.

وشدد لاركي "في الوقت الحالي يبلغ العجز في التمويل 65% ولم يتبق سوى بضعة أشهر قبل نهاية العام".

واضاف "نأمل بالطبع أن يتمكن المانحون من إيجاد السبل لجمع المساعدات اللازمة لإنقاذ أرواح" محذرا من أن "العواقب ستكون وخيمة على الأفراد وخصوصا المتضررين في مناطق الأزمات وبعضها ممول بأقل من 20%".

والبرامج الممولة بأقل من خُمس ما تطالب به الأمم المتحدة هي في السلفادور وموزمبيق وسورية وفنزويلا وأفغانستان وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجنوب السودان والقرن الإفريقي، بحسب وثيقة لأوتشا.

كما أعلن لاركي صرف 100 مليون دولار من الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ المخصص لليمن (20 مليونا) وجنوب السودان (14 مليونا) وبورما (10 ملايين) ونيجيريا (10 ملايين) وبنغلادش (9 ملايين) وأوغندا (8 ملايين) وفنزويلا (8 ملايين) ومالي (7 ملايين) والكاميرون (6 ملايين) وموزمبيق (5 ملايين) والجزائر (3 ملايين).

كما جرى تخصيص 9,5 ملايين دولار إضافية للنيجر "لمنع وتخفيف الآثار المباشرة لشح الأمطار" بسبب تغير المناخ.