شريط الأخبار

مشعل: الرباعية الدولية مسئولة عن تعقيد وتقييد واعاقة الحوار الوطني

04:30 - 09 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

نفى رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل ان يكون صرح لأي وسيلة إعلامية أمريكية او غيرها قبول حماس بحل الدولتين. وقال مشعل، في تصريحات صحافية له اليوم السبت قبل بدء اجتماع اللجنة العليا للمؤتمر الفلسطيني في دمشق: "هناك حملة على المقاومة تتقاطع مع الأجندة الأمريكية الإسرائيلية مع فشل التسوية في ظل حكومة (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتيناهو و(وزير الخارجية الإسرائيلية افيغدور ليبرمان)".

 

وأضاف مشعل الذي حضر الاجتماع إلى جانب عدد من قادة الفصائل الفلسطينية في مقر المجلس الوطني الفلسطيني في احد احياء دمشق " نقول لنتنياهو وليبرمان انكم ستفشلان لان حروبكما على المقاومة كلها فشلت". وفيما يتعلق بالحوار، قال مشعل " رفضت حماس وسترفض شروط الرباعية الدولية ولا يجوز تقييد المصالحة الوطنية الفلسطينية بهذه الشروط التي تفرضها الرباعية الدولية".

 

وأضاف: "الرباعية الدولية مسئولة عن تعقيد وتقييد واعاقة الحوار الوطني ففي الموضوعات الداخلية أبدت حماس مرونة كبيرة اما في المواقف السياسية فهي مواقف وطنية". وقال مشعل ان حق العودة غير قابل للمساومة وان جلسات الحوار الوطني ستستأنف في القاهرة في 16 الشهر الجاري ، معتبرا أن اعلان تسلم سلام فياض الحكومة الفلسطينية هو في اطار الاعلان عن خطوات مسبقة واستباقية ووصف مشعل هذه الخطوات بانها "غير قانونية وغير دستورية".

 

وحول ما تردد عن انه قال لصحيفة أمريكية ان حماس توافق على حل الدولتين، قال مشعل "لم نعلن قبولنا بذلك بل قلنا اننا نقبل مع مجموع القوى الفلسطينية ومن خلال وثيقة الوفاق الوطني بدولة فلسطينية كاملة السيادة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس وسيادة كاملة على الحدود".

انشر عبر