شريط الأخبار

بعد اعتقال دام أكثر من 7 سنوات.. الإفراج عن الأسير يوسف القطناني

01:21 - 09 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم- نابلس

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن الأسير "يوسف القطناني" من مخيم عسكر القديم في مدينة نابلس، وذلك بعد اعتقال دام أكثر من سبع سنوات.


واعتقل "القطناني" بتاريخ 20/12/2002 بعد اقتحام منزله، ثم نقل بعدها لعدد من مراكز التحقيق الإسرائيلية، ثم ليحكم عليه بعد ذلك بالسجن بتهمة مقاومة الاحتلال والانتماء لحركة حماس. وتنقل القطناني في عدد من السجون الإسرائيلية منها "عسقلان" و "النقب" و "مجدو" و"نفحة" وقد أطلق سراحه من سجن "رامون".


وعن أوضاع الأسرى في السجون الإسرائيلية قال "القطناني": " إن الأسرى يعيشون في السجون الإسرائيلية في أسوء مراحلهم، حيث المعاملة السيئة من قبل مصلحة السجون الإسرائيلية وفرض الغرامات المالية الباهظة والمنع من زيارة الأهل، بالإضافة إلى عقوبة الحبس الانفرادي داخل الزنازين لمجرد أي مخالفة بسيطة".


وتحدث "القطناني" عن الحالات المرضية والمعاناة اليومية والمضاعفة التي يعيشها الأسرى المرضى داخل المعتقل، مشيراً إلى أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية تتعمد تقديم الدواء الفاسد والمنتهية صلاحيته للمرضى.


وحمل رسالة من الأسرى إلى الشعب الفلسطيني حيث دعا فيها إلى الوحدة ونبذ الفرقة وترك الانقسام باعتبار أن الحوار هو الأسلوب الوحيد لحل الخلافات بين الفصائل الفلسطينية، مطالباً الجميع بالاهتمام بقضية الأسرى وعوائلهم وتسليط الضوء على معاناتهم وتقديم الدعم الكافي لهم.


يشار إلى أن "القطناني" كان قد أصيب بطلق ناري من العيار الثقيل أطلقته مروحية إسرائيلية قبل اعتقاله بعدة أشهر، وهو شقيق الشهيد "عثمان قطناني" الذي استشهد في عملية اغتيال الشهيدين "جمال منصور" و"جمال سليم" منتصف العام

 

انشر عبر