شريط الأخبار

مهنا لـ"فلسطين اليوم": على القلق الشعبي أن يتحول إلى فعل ضاغط لإنجاح الحوار

10:47 - 09 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-غزة

ربط د.رباح مهنا عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومسئول الجبهة الشعبية في غزة، ربط نجاح الحوار الوطني، بترجيح حركتي فتح وحماس للمصلحة الوطنية بعيدا عن "المحاصصة".

 

 وحول توقعاته من الجولة القادمة من الحوار أواسط الشهر الجاري، قال مهنا لـ"فلسطين اليوم" أن التوقع مسألة صعبة، لكن القضية الرئيسية هي قضية الحكومة، فالرئيس عباس يريد من حماس الموافقة على "أوسلو" كمنهج، وحماس لا تريد أن تعطي كل ذلك، فهي تبحث عن حصة في السلطة، رغم أنها لا تريد أن توافق على اشتراطات أوسلو، وهذا جيد، لكن على حماس الاختيار بين برنامج الصمود والمقاومة وبرنامج سلطة أوسلو.

 

 وأبدى مهنا تفهمه للحيرة والقلق الشعبي تجاه الحوار، وبرأيه، فإن هذا يتطلب أن يتحول ذلك إلى فعل من خلال تحريك الجمهور للضغط على الطرفين من أجل الاتفاق وأن هذا ما تحاول "الشعبية" القيام به.

انشر عبر