شريط الأخبار

استقالة امين عام حزب جبهة العمل الاسلامي في الاردن المقرب من حماس

08:36 - 09 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-القدس العربي

اعلن زكي بني ارشيد، امين عام حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين في الاردن، وابرز احزاب المعارضة الجمعة انه قدم استقالته من منصبه لافساح المجال لمرحلة انتقالية في الحزب

.

وقال بني ارشيد 'قدمت استقالتي لافساح المجال امام مرحلة انتقالية في الحزب مع انتخاب مجلس شورى جديد له'.

واضاف 'هناك حالة من اختلاف وجهات النظر داخل الحركة الاسلامية وهي حالة طبيعية لكني لم اتعرض لاي نوع من الضغوط، بل قمت مبادرا بالاستقالة تمهيدا لانتخاب مجلس شورى وامين عام جديدين للحزب'.

 

واوضح بني ارشيد انه 'سيتم انتخاب امين عام جديد للحزب مع نهاية الشهر الحالي'.

وانتخب بني ارشيد امينا عاما للحزب في آذار (مارس) 2006 وهو يقيم علاقات جيدة مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي خرجت من عباءة الاخوان المسلمين في الاردن عام 1987.

 

ومن جهته،اكد محمد ابو رمان، المحلل السياسي والخبير بشؤون الحركات الاسلامية ان 'الاستقالة جاءت نتيجة حراك تنظيمي بحت مرتبط بالصراع بين جناحي الحمائم والصقور في الحركة الاسلامية'.

 

واوضح ان 'للصراع ارتباطا باشكالية العلاقة مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) فجناح الحمائم يصر على الاستقلال التنظيمي الكامل ويعتبر ان بني ارشيد مقرب من حماس'.

وبحسب ابو رمان فان 'جناح الحمائم يعتبر ان بني ارشيد (صقور) ساهم في اضعاف قائمة مرشحي الحزب للانتخابات النيابية السابقة بتصريحاته ومواقفه'، مشيرا الى ان 'الاتفاق قد تم بين الحمائم والصقور على حل المكتب التنفيذي للحزب وتعيين اسحق الفرحان امينا عاما لحزب جبهة العمل الاسلامي وهو شخصية توافقية يحظى بالقبول من جناحي الجماعة الحمائم والصقور'.

 

واشار الى ان 'انتخاب الفرحان رسميا سيتم في اجتماع لمجلس شورى جبهة العمل الاسلامي بعد منتصف الشهر الجاري'.

والدكتور اسحق الفرحان وزير سابق للتربية والتعليم وعضو سابق في مجلس الاعيان من عام 1989 وحتى 1993.

انشر عبر