شريط الأخبار

تقرير دولي: الاحتلال قلّص بحدّة مساحة عيش الفلسطينيين في بيت لحم

08:25 - 08 كانون أول / مايو 2009


تقرير دولي: الاحتلال قلّص بحدّة مساحة عيش الفلسطينيين في بيت لحم

فلسطين اليوم- غزة

كشف مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، النقاب عن أنّ التدابير الإسرائيلية قد قلصت مساحة الأراضي المتاحة للفلسطينيين في بيت لحم، مما يحد من عملية تطوير المنطقة وتنميتها.

 

وأشار التقرير إلى أنّ "التدابير الإسرائيلية مثل الجدار العازل وسياسة الإغلاق وبناء المستوطنات قد أثرت على معيشة الفلسطينيين، وتنمية وتوسيع المناطق السكنية في بيت لحم التي تمتد على مساحة 660 كيلومتراً"، حسب تأكيده.

 

ويشرح التقرير كيف قلصت هذه التدابير إمكانية تطوير مدينة بيت لحم، وحدّت من الحصول على الموارد، وقطعت الصلات التاريخية مع القدس، وقلّصت من التوسع الصناعي والسكني.

 

ويوضح التقرير أنّ 13 في المائة فقط من الأراضي في بيت لحم متاحة للفلسطينيين ومعظمها مقسّم، كما تسيطر سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الأمن وتصاريح البناء والتخطيط في 66 في المائة من محافظة بيت لحم.

 

وعلاوة على ذلك؛ يمتد الجدار التوسعي الاحتلالي في بيت لحم إلى مسافة عشرة كيلومترات داخل الضفة الغربية، وعندما ينتهي بناؤه فسيقتطع معظم الأراضي الخصبة في محافظة بيت لحم، بالإضافة إلى 21 ألف قروي فلسطيني من مركز المدينة.

 

وذكر التقرير أنّ نحو 175 ألف فلسطيني يعيشون في بيت لحم، ومنذ عام 1967 استوطن نحو 86 ألف إسرائيلي منطقة بيت لحم ويعيشون في 19 مستوطنة و16 نقطة سكن عشوائية.

 

ودعا التقرير الجانب الإسرائيلي إلى تجميد بناء المستوطنات في الضفة الغربية، وفتح المناطق المغلقة أمام الفلسطينيين، وذلك من أجل الإسهام في عملية تطوير المنطقة، كما جاء فيه.

 

انشر عبر