شريط الأخبار

حقوقي تركي يدعو لفتح قنوات مشتركة لدعم الإخاء بين الشعبين التركي والفلسطيني

01:20 - 08 حزيران / مايو 2009

حقوقي تركي يدعو لفتح قنوات مشتركة لدعم الإخاء بين الشعبين التركي والفلسطيني

فلسطين اليوم -غزة

أكد محمد كايا مدير مؤسسة حقوق الإنسان للإغاثة الإسلامية التركية (IHH) العاملة في قطاع غزة على أهمية تعزيز التعاون المشترك وفتح قنوات مشتركة لدعم الإخاء بين الشعبين التركي والفلسطيني وإيجاد برامج مشتركة لخدمة الشعب الفلسطيني في غزة ودفع عجلة التطور قدماً إلى الأمام بما يساهم في التخفيف من معاناة الفلسطينيين.

 

وشدد كايا خلال لقاء جمعه بالشيخ محمد النجار مدير المجمع الإسلامي بخان يونس جنوب قطاع غزة، على استعداد مؤسسته لكفالة العديد من الأيتام الذين يدرسون في مدارس ورياض الأطفال في قطاع غزة، واعداً بدراسة كافة المشاريع الهامة التي رفعها المجمع للمؤسسة.

 

ووضع النجار مدير مؤسسة الإغاثة بصورة الوضع الكارثي الذي حل بكافة مدن ومحافظات قطاع غزة الصامد وتداعيات الحرب الخطيرة على عمل المؤسسات الخدماتية والخيرية التي ما تزال تعاني من الحصار الإسرائيلي الخانق الذي يهدد بتقويض مختلف خدماتها وتدمير مشاريعها الإنسانية جراء استمرار الحصار الجائر والظالم على الشعب الفلسطيني.

 

وأوضح النجار للوفد الضيف كافة الخدمات المقدمة للسكان في مجال التعليم والصحة والرقي بواقع المدينة في شتى المجالات والتي باتت من الركائز الأساسية نحو تطور المجتمع بكافة شرائحه  التي بحاجة إلى الدعم والإغاثة المستمرة لمساعدتها في تخطي مصاعب الحياة.

 

وبين أن إدارة المجمع الإسلامي تمتلك رزمة من المشاريع الهامة المتعلقة بتحسين مستوى الخدمات الإنسانية والوصول إلى الشرائح المحرومة والمهمشة من شأنها التخفيف من معاناة المواطنين بخان يونس.

انشر عبر