شريط الأخبار

غزة: أقاليم "فتح" تعلن عدم مشاركتها في المؤتمر العام للحركة بشروطه الجديدة

12:23 - 08 كانون أول / مايو 2009


غزة: أقاليم "فتح" تعلن عدم مشاركتها في المؤتمر العام للحركة بشروطه الجديدة

فلسطين اليوم - غزة

أعلنت قيادات "فتح" المنتخبة في أقاليم قطاع غزة العشرة المعتمدة في التمثيل في المؤتمر الحركي السادس للحركة موقفها الرافض لقرار اللجنة التحضيرية للمؤتمر باعتماد عدد أعضاء مؤتمر "فتح" 650 عضوا.

 

وقالت قيادات الحركة في أقاليم القطاع إنها لن تشارك في المؤتمر العام للحركة في حال اعتماد اللجنة التحضيرية للمؤتمر عدد أعضاء المؤتمر على ما تم الإعلان عنه في وسائل الإعلام.

 

ووجهت قيادات أقاليم "فتح" في قطاع غزة رسالة لمحمود عباس "أبو مازن" بصفته القائد العام لحركة فتح أكدوا له خلالها رفضهم المشاركة في أي مؤتمر عام للحركة وفق الشروط المعلنة، وطالبوه بضرورة تمثيل كافة أطر الحركة ومراعاة أن المؤتمر العام للحركة لم يعقد منذ حوالي عشرين عاما توالت خلالها أجيال عدة قيادة الأقاليم واطر الحركة من حقهم التمثيل والمشاركة في أول مؤتمر عام للحركة يعقد منذ عشرين عاما .

 

وطالبت قيادات الحركة في أقاليم قطاع غزة المجلس الثوري بضرورة الوقوف عند مسؤولياته اتجاه هذه القرارات التي تعرض الحركة وأطرها إلى حالة من التشرذم والتفتت في ظل الظروف الصعبة التي تتعرض لها الحركة والتي تحتاج من الجميع بضرورة بذل الجهود لتوحيد اطر الحركة ولملمة قواعدها لنتمكن من عقد المؤتمر الحركي العام على أسس سليمة وقواعد متينة نستطيع من خلالها انتخاب قيادة جديدة قادرة على تولي قيادة الحركة ومواجهة التحديات التي تواجه الحركة وتواجه المشروع الوطني الفلسطيني .

 

وكان أمناء سر المكاتب الحركية المركزية والنقباء والأمناء العامون للاتحادات والنقابات والمنظمات الشعبية وكوكبه من كوادر المفوضية قد عبروا عن استنكارهم للقرار الأخير القاضي باختصار عضوية المؤتمر العام السادس على 650 عضوا.

 

وحذروا في رسالة إلى عباس والمؤسسات القيادية في فتح واللجنة التحضيرية للمؤتمر من أن ذلك ينذر بعواقب وخيمة على حاضر الحركة ومستقبلها، بدلا من استنهاضها وتصليبها، ويلقي بظلال الشك على إمكانية عقد المؤتمر العام السادس.

 

انشر عبر