نقابة أخصائيو التصوير الطبي تقرر إغلاق أقسام الأشعة بمرافق وزارة الصحة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:49 م
03 سبتمبر 2022
اخصائيو التصوير

اعلنت نقابة أخصائيو وفنيي التصوير الطبي، عن اغلاق أقسام الأشعة في كافة أقسام الرعاية الصحية الأولية ومراكز الطوارئ والولادة الآمنة التابعة لوزارة الصحة، مع عدم التوجه من قبل موظفي هذه الأقسام ووقف تصوير الثدي ليوم غد الاحد.

وقال رئيس النقابة رامي الخضور:" بعد خمسة أسابيع من الخطوات الاحتجاجية، كنا نأمل أن تحل كل المسائل العالقة بما يخدم المصالح المشتركة للمرضى والعاملين في أقسام الأشعة من جهة وبين وزارة الصحة من جهة أخرى".

واضاف:" لقد كانت هنالك جلسات حوار لم تفضي عن أي جديد فلا زالت وزارة الصحة تراوغ من أجل عدم تصويب المسار في مجال الأشعة والتصوير الطبي، فتارة تتذرع بالأزمة المالية وتارة أخرى بالأزمة السياسية، وانسداد الأفق في هذه المجالات وهنا نؤكد على شرعية مطالبنا وأحقيتها وعدم مخالفتها للقوانين والأنظمة وبناء على ذلك فإن خطواتنا التصعيدية التي وعدنا بها ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من صباح الغد، ومرة أخرى نحمل كافة المسؤولية القانونية والأخلاقية والمهنية لوزارة الصحة ونطالب وزيرة الصحة بتنفيذ مطالبنا التي اكدت في أكثر من حديث لها بأنها عادلة ومشروعة، إذا فلماذا لا تنفذ هذه المطالب ولصالح من كل هذا التأخير الذي يدفع فاتورته المريض والموظف في آن واحد".

واوضح ان مجلس النقابة اتخذ خطوات تصعيدية ومنها:

اولا: إغلاق أقسام الأشعة في كافة أقسام الرعاية الصحية الأولية ومراكز الطوارئ والولادة الآمنة مع عدم التوجه من قبل الزملاء ووقف تصوير الثدي ليوم غد الاحد 04-09-2022, والخطوات الاحتجاجية طيلة اليوم.

ثانيا: تواجد 70% فقط من الكوادر في أقسام الأشعة (المستشفيات) طوال اليوم.

ثالثا: رؤساء الأقسام عدم التوجه للعمل في كافة المواقع، وترتيب برنامج الدوام بناء على ذلك.

رابعا: وقف تصوير أجهزة تفتيت الحصى إلا لحالات إنقاذ الحياة.

خامسا: دائرة الأشعة والرقابة والمركز الوطني للإدمان التوقف عن العمل مع عدم التوجه.

سادسا: عدم استقبال مرضى العيادات في المستشفيات.

سابعا: وقف استقبال مرضى الطوارئ في المستشفيات باستثناء الحالات الحرجة او حالات انقاذ الحياة والادخالات الى الاقسام.

ثامنا: موظفي عقود الديوان والبنك الدولي وال UNDP يشملهم التصعيد.

وأكد ان اجراءات عرقلة العمل لا تشمل مرضى السرطان, الكلى, التلاسيميا, و مرضى الهيموفيليا.