شريط الأخبار

الجيش الإسرائيلي: الجندي الذي لقي حتفه قرب رام الله اليوم قتل بنيران فلسطينية

12:24 - 07 حزيران / مايو 2009

الجيش الإسرائيلي: الجندي الذي لقي حتفه قرب رام الله اليوم قتل بنيران فلسطينية

فلسطين اليوم- رام الله

 

اعترف الجيش الإسرائيلي، بأن الجندي الذي قتل فجر اليوم الخميس (7/5)، في قرية بيرزيت شمال رام الله بالضفة الغربية المحتلة، تعرض لإطلاق نار من قبل فلسطينيين خلال مشاركته في مهمة عسكرية الليلة الماضية.

 

وذكر الجيش ، أن الجندي وهو رقيب في الجيش الإسرائيلي ويدعى نوعم ليفي 20 سنة قتل بعد إصابته بالرأس بعيار ناري أطلق عليه من مبنى مجاور للمكان الذي كانت القوة تتواجد فيه, وقد فارق الجندي الحياة في المكان.

 

وأضاف أنه في تمام الساعة الثالثة من فجر اليوم كانت إحدى وحدات جيش الإسرائيلي تقوم بمهمة عسكرية في القرية المجاورة لمدينة رام الله، وهناك حدثت مواجهة عنيفة بين الجنود و الفلسطينيين، واشتباك بالأيدي، وبعد وقت سُمع صوت عيار ناري، وعلى إثره سقط الجندي على الأرض وقد أصيب إصابة بالغة وقد فارق الحياة على الفور، وفتح الجيش تحقيق في الحادث وتبين لاحقا أن الجندي قتل بنيران فلسطينية.

 

وكان جيش الاحتلال قد ادعى في البداية، أن الاعتقاد السائد، أن الجندي قتل إثر انفلات رصاصة من سلاح أحد جنود الاحتلال، خلال محاولة اعتقال عدد من الفلسطينيين.

انشر عبر