شريط الأخبار

منسّق الأمم المتحدة: الوحدة الفلسطينية وإعادة بناء غزة عاملان أساسيان للحفاظ على الهدوء

10:51 - 06 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعا روبرت سيري، منسق الأمم المتحدة الخاص المعني بعملية السلام في الشرق الأوسط، الفصائل الفلسطينية إلى ترك خلافاتهم جانباً والبدء في إعادة بناء غزة "لمنع تبدد الهدوء الهش الذي يسود المنطقة الآن".

 

وناقش سيري، خلال لقائه مع المسؤولين المصريين في القاهرة، كيفية تحقيق المصالحة الفلسطينية والظروف السائدة في غزة والأنشطة الاستيطانية في الضفة الغربية والوضع في القدس واحتمالات استئناف "جهود حقيقية وذات مصداقية" للتوصل إلى إقامة دولتين.

 

وقال سيري "إن المصالحة هي الطريق الوحيد للخروج من الجمود الحالي على الجانب الفلسطيني"، مشيراً إلى أن الجهود المصرية بحاجة إلى دعم كامل"، وحث الفصائل الفلسطينية على "وضع المصالح الوطنية أولاً والعمل على رفع المعاناة عن الناس العاديين ومعالجة التحديات السياسية".

 

وأكد المنسق الخاص عزم الأمم المتحدة تقديم أكثر من الطعام والدواء لسكان غزة، قائلا "لدينا خطط لمساعدة السكان على بناء حياتهم بدءا بالأشخاص الذين فقدوا مساكنهم ونريد إقامة المشاريع"، حسب قوله.

 

وأكد سيري على ضرورة فتح المعابر للسماح بدخول مواد البناء إلى غزة، مؤكداً أن "هناك إجماعاً قوياً بين المجتمع الدولي بأن يكون هناك تحول على الأرض ودافع قوي غير قابل للتراجع للتوصل إلى اتفاق لإنهاء الاحتلال والنزاع".

انشر عبر