شريط الأخبار

عضو من الليكود: أبو مازن أنكر المحرقة اليهودية في رسالة الدكتوراة الخاصة به

08:03 - 05 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

دعت عضو الكنيست ( ميري ريقف) من حزب الليكود الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو عدم التفاوض مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن". وحسب أقوالها لا يجب التفاوض مع أبو مازن الذي في شهادة الدكتورا الخاصة به نفي المحرقة اليهودية.

كما أن أبو مازن لا يريد الاعتراف بدولة إسرائيل كدوله للشعب اليهودي فطالما هذا الشخص الذي يعتر رئيسا للفلسطينيين ينكر وجود دولة إسرائيل كدولة يهودية فلا أمل له بالتفاوض مع إسرائيل لإقامة دوله فلسطينيه.

وأضافت أبو مازن يتحدث بصوتين مره يتحدث بالسلام ومره أخري يريد إجراء مفاوضات فلا يمكن أن يكون أبو مازن شريكا للسلام مع إسرائيل إلا إذا اعترف  بدولة إسرائيل علي أنها دولة الشعب اليهودي.

انشر عبر