شريط الأخبار

السلطة الوطنية تحرر ( 13352 ) أسيراً فلسطينياً وعربياً منذ قيامها

12:30 - 03 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم- غزة

أكد عبد الناصر فروانة الأسير السابق والباحث المتخصص بقضايا الأسرى، أن السلطة الوطنية لم تهمل قضية الأسرى منذ نشأتها، وأنها أول من أنشأت وزارة تعنى بالأسرى والمحررين على الصعيدين العربي والإسلامي.

 

وقال فروانة في تصريحات صحفية:"إن ما تقدمه السلطة من خدمات مادية واجتماعية وقانونية للأسرى وذويهم وللأسرى المحررين، يعكس مدى اهتمام الرئيس الشهيد ياسر عرفات والسلطة الوطنية والقيادة السياسية بقضية الأسرى العادلة، والتي لازالت تقف على رأس أجندة السيد الرئيس محمود عباس وحكومته والسلطة الوطنية عامة".

 

وأشار إلى أن السلطة الوطنية، تمكنت من تحرير ( 13352 ) أسيراً فلسطينياً وعربياً منذ قيامها ولغاية الآن، وأنها تمكنت منذ قيامها وحتى اندلاع انتفاضة الأقصى في سبتمبر 2000 من إطلاق سراح 90 % من مجموع الأسرى، فيما نجحت جهودها في إطلاق سراح ( 2102 ) أسيراً خلال انتفاضة الأقصى.

انشر عبر