شريط الأخبار

عبد القادر: المقدسيون سيدافعون عن المقدسات المسيحية في القدس دفاعهم عن الأقصى

11:09 - 02 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكدت السلطة الفلسطينية تضامنها ودعمها الكامل لكنيسة الأرمن الكاثوليك في مواجهة ما تتعرض له من تهديدات من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

 

جاء ذلك على لسان مستشار رئيس الوزراء لشؤون القدس حاتم عبد القادر خلال زيارته مساء اليوم للكنيسة في درب الآلام بالبلدة القديمة من القدس المحتلة بتكليف من رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض.

 

والتقى عبد القادر في زيارته مسؤولاً بابوياً كبيراً في مبنى الكنيسة هو الدكتور لويجي جياربي رئيس المكتب الإعلامي في حاضرة الفاتيكان الذي وصل المدينة يوم أمس في إطار التحضير لزيارة بابا الفاتيكان لمدينة القدس والأراضي الفلسطينية، واطلع على قرار بلدية الاحتلال في القدس والخاص بهدم مبنيي الضيافة الكائنين على سطح كنيسة الأرمن الكاثوليك.

 

وقدم عبد القادر شرحا عن المعاناة التي يتعرض لها المواطنون الفلسطينيون في القدس جراء تصعيد عملية هدم المنازل وما تتعرض له المقدسات الإسلامية والمسيحية من انتهاكات.

 

وأكد للمسؤول البابوي أن المقدسين سيدافعون عن المقدسات المسيحية في القدس دفاعهم عن المسجد الأقصى المبارك، وحذر من أية محاولة للمس بالكنائس المسيحية في المدينة.

 

وقرر المسؤول البابوي الإقامة في المبنى المهدد بالهدم في الكنيسة طيلة وجوده في القدس.

 

وكان عبد القادر كشف النقاب يوم الخميس الماضي عن أن مكتبه تلقى طلبا من رجال الدين المسيحي بالتدخل وإجراء المعالجات القانونية اللازمة ضد أوامر الهدم الإدارية التي أصدرتها بلدية الاحتلال ضد المباني في الكنيسة الكاثوليكية الأرمنية ومبنى آخر في دير الأرمن.

انشر عبر