شريط الأخبار

واشنطن "منزعجة" من النفوذ الصيني والإيراني في أميركا اللاتينية

10:39 - 02 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أمس الجمعة إن الولايات المتحدة يجب أن تتواصل مع قادة دول أميركا اللاتينية بهدف وقف "الانزعاج" الذي يمثله تنامي النفوذ الصيني والإيراني في المنطقة.

 

وقالت كلينتون خلال تلقيها أسئلة من موظفي وزارة الخارجية عقب إلقاء كلمة: "إذا نظرتم إلى المكاسب التي تحققها إيران والصين، خاصة في أميركا اللاتينية، فإنها مزعجة للغاية".

 

وأوضحت أن سياسة إدارة الرئيس السابق جورج بوش لعزل القادة الذين قادوا المعارضة تجاه سياسات الولايات المتحدة في أميركا الوسطى والجنوبية، "فشلت وتسببت في تهميش مصالح واشنطن".

 

وأكدت أنه يتعين على الولايات المتحدة مد يد المساعدة إلى رئيس فنزويلا هوغو تشافيز ورئيس بوليفيا ايفو موراليس ورئيس الإكوادور رافائيل كوريا ورئيس نيكاراغوا دانيال أورتيغا.

 

وقالت كلينتون: "نرى عددا من الدول وقادة الدول- تشافيز واحد منهم ولكنه ليس الوحيد - أصبحوا على مدى الأعوام الثمانية الماضية، أكثر سلبية تجاه الولايات المتحدة ومعارضة لها".

 

وأضافت: "حاولت الإدارة السابقة عزلهم، وحاولت دعم المعارضة لهم، وحاولت تحويلهم إلى منبوذين في المجتمع الدولي. ولكن محاولاتها لم تنجح".

انشر عبر