شريط الأخبار

توثيق 28 توغلاً إسرائيلياً في الضفة واعتقال 32 فلسطينياً خلال أسبوع

03:38 - 01 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم- رام الله

وثّق "المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان" في تقريره الأسبوعي قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ ثمانية وعشرين عملية توغل على الأقل في معظم مخيمات الضفة الغربية وبلداتها ومدنها، اعتقلت خلالها 32 مواطناً فلسطينياً من بينهم ستة أطفال.

 

ومن خلال رصد باحثي المركز وتوثيقهم للانتهاكات الإسرائيلية بحق المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم، "بات واضحاً أن قوات الاحتلال تتعمَّد إساءة معاملة المدنيين الفلسطينيين والتنكيل بهم وإرهابهم أثناء اقتحام منازلهم، وإلحاق أضرار مادية في محتوياتها وتدمير أجزاء من أبنيتها".

 

وخلال الأسبوع، الذي يغطيه التقرير، اقتحمت قوات الاحتلال الساحة العامة الواقعة قبالة مخيم عايدة للاجئين الفلسطينيين شمال مدينة بيت لحم وأجبرت أفرادها العمال على التوقف عن العمل، وقامت بوضع إخطار مكتوب على الجدار المحاذي للساحة، محذرة من أنها ستعود لاعتقال كل من تجده خالف الإخطار.

 

وفي إطار أعمال الحماية التي توفرها للمستوطنين؛ اقتحمت قوات الاحتلال معززة بعددٍ كبيرٍ من الآليات العسكرية، مساء يوم الجمعة الموافق (24-4-2009) بلدة عوريف جنوب مدينة نابلس، واشتركت تلك القوات مع المستوطنين في إطلاق النار تجاه المدنيين الفلسطينيين؛ ما أسفر عن إصابة 12 مواطنًا فلسطينيًّا بجراح.

 

وفي القدس استمرت قوات الاحتلال في إجراءاتها التعسفية ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم في مدينة القدس الشرقية المحتلة وبشكل غير مسبوق بهدف طرد أكبر عدد ممكنٍ من سكانها الفلسطينيين وتهجيرهم منها.

 

وخلال الأسبوع الماضي؛ شرعت سلطات الاحتلال في إقامة حي استيطاني جديد في منطقة عرب السواحرة جنوب شرق مدينة القدس المحتلة لليهود المتدينين القوميين.

 

ويقع الحي الاستيطاني الجديد وسط منطقة سكنية فلسطينية؛ حيث تحيط به منازل المواطنين الفلسطينيين من الشمال والجنوب والغرب، وأما من الجهة الشرقية فيمر الشارع المركزي المؤدي إلى الحي ويشكل شريان الوصول الوحيد إلى المستوطنة الجديدة.

 

وفي سياقٍ متصلٍ، أوصت لجنة في وزارة الداخلية الإسرائيلية بضم حوالي 12 ألف دونم إلى مستوطنة "معاليه أدوميم" شرق مدينة القدس المحتلة، وإلحاق مستوطنة "كيدار" الواقعة على بعد ثلاثة كيلومترات إلى الشرق منها والأراضي الواقعة بينهما إلى تلك المستوطنة.

 

وفي قطاع غزة نفَّذت قوات الاحتلال بتاريخ (23-4-2009) عملية توغل محدودة لمسافة تقدر بنحو 600 متر داخل منطقة "الشوبكي" شمال بلدة بيت حانون شمال القطاع، وقامت تلك القوات بأعمال تسوية في المنطقة والتي سبق وتعرضت لأعمال تجريف.

انشر عبر