شريط الأخبار

المقاومة تتصدى لقوة إسرائيلية حاولت التسلل شرق خان يونس وتجبرها على التراجع

10:15 - 01 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم - غزة

اشتبك رجال المقاومة الفلسطينية فجر الجمعة (1/5) مع قوة إسرائيلية خاصة شرق بلدة خزاعة، إلى الشرق من خان يونس جنوب قطاع غزة، وذلك حين محاولة القوة الإسرائيلية التمركز على إحدى التلال في المنطقة.

 

وأفاد مصادر أمنية فلسطينية أن مجموعات من "المرابطين" التابعة لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" تمكنت من رصد القوة المتسللة، ومن ثم الاشتباك معها بالرشاشات الخفيفة.

 

وذكر سكان محليون أنهم سمعوا أصوات اشتباكات عنيفة إلى الشرق من منطقة عزات بحارة النجار في بلدة خزاعة، إلا أنه لم يبلغ عن وقوع إصابات أو خسائر.

 

وأفادت المصادر الأمنية أن القوة الإسرائيلية الخاصة أجبرت على الانسحاب بسبب كثافة النيران من الجانب الفلسطيني، وأعادت تمركزها داخل الشريط الحدودي.

 

يشار إلى تزايد محاولات تسلل قوات خاصة في مناطق متفرقة من الشريط الحدودي في الآونة الأخيرة، إلا أنه من الملاحظ وجود استعداد وتأهب لدى فصائل المقاومة لصد هذه المحاولات.

انشر عبر