عملية الشيخ عجلين 1989: مقتل أول جنديين صهيونيين بالرصاص بغزة منذ اندلاع انتفاضة الحجارة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:21 ص
22 يونيو 2022
عملية الشيخ عجلين 1989

عملية الشيخ عجلين 1989م

مقتل أول جنديين صهيونيين بالرصاص بغزة منذ اندلاع انتفاضة الحجارة

بقلم: أ. ياسر صالح

وحدة الأرشفة والتوثيق في مؤسسة مهجة القدس

لم تتوقف مقاومة شعبنا الفلسطيني للمحتل المجرم لحظة واحدة ولم تتراجع قيد أنملة أمام تعنت الاحتلال وارتكابه الحماقات المتتالية ضد المدنيين والأبرياء، لذا كانت العمليات البطولية تتوالى على طريق الواجب قدر الإمكان، وعقب عملية بيت أولا التي نفذت في مايو 1989م، امتشق المجاهدون سلاحهم وباغتوا دورية صهيونية على طريق البحر بمنطقة الشيخ عجلين بتاريخ 13/11/1989م حيث أدت عملية إطلاق النار لمقتل جنديين صهيونيين.

وعنونت جريدة حدشوت العبرية الصادرة يوم 14/11/1989م على صفحتها الأولى "الجندي إسرائيل (سرول) تركتن بويم من العفولة قتل، وجندي آخر أصيب إصابة خطيرة بنيران كمين بعد ظهر الأمس بغزة".

وأوضحت حدشوت في التفاصيل: "جنديان احتياط يعملان في القطاع مات أحدهم في غرفة العمليات والثاني وضع في العناية المكثفة بوضع خطير جدًا، ومن التحقيق الأولي للعملية تبين أن النار أطلقت من كمين على دورية للجيش مرت على شارع البحر باتجاه مخيم النصيرات، خمس طلقات أصابوا الجيب، والجنديان أصيبا برأسيهما، والسائق فقد السيطرة وانقلب الجيب".

وأضافت: "جنود الدورية الذين هوجموا استطاعوا طلب المساعدة، ووصلت للمكان قوات كبيرة من الجيش وعلى رأسها قائد الجيش في القطاع، كما فرض منع التجوال على المنطقة، وحضر للمكان قائد المنطقة الجنوبية متان فلنائي وتم نقل المصابين إلى مستشفى سوروكا ببئر السبع على متن طائرة عسكرية، وأقيم تحقيقًا أوليًا استمر حتى ساعات الليل، وبدأت قوات الأمن بالتفتيش بمساعدة قصاصي الأثر، وطلب من سكان نيتساريم توخي الحذر خوفًا من الخلية المسلحة في المنطقة".

وذكرت الصحيفة ذاتها على لسان مصادر أمنية صهيونية "أن هذه العملية الأولى منذ بداية الانتفاضة التي قتل بها جندي من سلاح حي في قطاع غزة، وسبقها في الضفة مقتل اثنين أحدهم في بيت لحم والثاني في الخليل".

بعد يومين من عملية إطلاق النار في الشيخ عجلين أعلنت المصادر الطبية الصهيونية عن مقتل الجندي الثاني الذي أصيب بنفس المكان وهو القتيل زئيف تراوم.

وكان لهذه العملية تداعيات منها أكبر حملة اعتقالات في صفوف كوادر وأفراد حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة والضفة المحتلة، وكان التحقيق معهم منصبًا بشكل أساسي على مقتل الجنديين في الشيخ عجلين واستشهد نتيجة التحقيق والتعذيب القاسي حول هذه العملية المجاهد خالد الشيخ علي بتاريخ 19/12/1989م.

WhatsApp Image 2022-06-22 at 9.18.50 AM.jpeg
WhatsApp Image 2022-06-22 at 9.18.51 AM (1).jpeg
WhatsApp Image 2022-06-22 at 9.18.51 AM.jpeg