شريط الأخبار

الكرد: 85% من سكان قطاع غزة يعتمدون على المساعدات الإنسانية

01:52 - 30 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم-غزة

أوضح احمد الكرد وزير العمل في حكومة غزة أن معدلات البطالة والفقر في الأراضي الفلسطينية ارتفعت بشكل ملحوظ، وفي قطاع غزة على وجه التحديد منذ ثمان سنوات مع بداية أحداث انتفاضة الأقصى والحصار الاقتصادي المفروض على القطاع، إضافة إلى سياسة إغلاق المعابر التجارية بشكل مستمر.

 

وأكد الكرد في بيان اليوم أن أزمة البطالة والفقر تفاقمت نتيجة الحصار المفروض على قطاع غزة، منوها أنه وحسب آخر التقديرات بلغ معدل البطالة 65%، ومعدل الفقر 80% في قطاع غزة، كما أصبح 85% من السكان يعتمدون على المساعدات الإنسانية المقدمة من الاونروا وبرنامج الغذاء العالمي والجمعيات الخيرية المختلفة،حيث تشير الإحصاءات الاقتصادية أن ما يقارب من 150 ألف عامل فلسطيني في غزة عاطل عن العمل.

 

تجدر الإشارة إلى أن قوات الاحتلال منعت العمال الفلسطينيين والبالغ عددهم في ذلك الوقت 120 ألف عامل من التوجه إلى أعمالهم داخل الخط الأخضر منذ بداية انتفاضة الأقصى، أما بعد الانسحاب الإسرائيلي من محافظات غزة في عام 2005 فقد انضم أكثر من " 8000"عامل جديد إلى قوافل البطالة ممن كانوا يعملون في المستوطنات ومنطقة "ايرز" الصناعية.

 

 

انشر عبر