شريط الأخبار

مسيرة لمستوطني"مابودوتان" قرب برطعة والاحتلال يمنع المواطنين من الحركة

06:42 - 29 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-جنين

نظم مستوطنون من بؤرة "مابودوتان" القريبة من بلدة يعبد جنوب غرب مدينة جنين، مسيرة انطلقت من المستوطنة مرورا بالشارع الرئيس المحاذي للبلدة وصولا الى معبر برطعه الشرقية ومستوطنة حورميش، كما منع الاحتلال مواطني بلدتي يعبد وبرطعه من المرور على الشارع الرئيس حتى الساعة السابعة من مساء اليوم.

 

وقال مواطنون من بلدة يعبد ان الاحتلال منع اهالي بلدتي يعبد وبرطعه من المرور على الشارع الرئيس او الاقتراب منه بحجة ان المستوطنين سيحتفلون بما يسمى بعيد الاستقلال في مستوطنة مابودوتان مع انطلاق مسيرة على الشارع .

 

واشاروا الى ان الاحتلال كثف من دورياته على طول الشارع الرئيسي مع انتشار الجنود في المنطقة السهلية القريبة من يعبد لتوفير الحماية للمستوطنين مع اغلاق الحاجز القريب من المستوطنة في وجوه مواطني برطعه مع العلم انها الطريق الوحيد المؤدية الى بلدتهم.

 

وقال توفيق قبها عضو مجلس قوري برطعه ان ما يقارب من 300 سيارة لمستوطنين انطلقت من مستوطنة مابودوتان متوجهة صوب معبر برطعه ومستوطنة حورميش، حيث ردد المستوطنون هتافات ضد العرب مع بعض المحاولات في التضييق على المواطنين خلال خروجهم من برطعه او دخولهم اليها.

 

واضاف ان جنود الاحتلال فتحوا معبر برطعه اليوم عند الساعة السابعة والنصف صباحا مع العلم انه يتم افتتاح المعبر عند الساعة الخامسة والنصف فجرا كما تم اغلاق المعبر على فترتين لمدة ربع ساعة قبل الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم امام مواطني برطعه.

 

واعرب قبها عن تخوفه بحدوث احتكاك بين المواطنين والمستوطنين المتواجدين على طول الطريق الرئيس، وخاصة ان المستوطنين يطلقون عبارات معادية ضد العرب .

 

بينما اشار غسان قبها رئيس مجلس قروي برطعه ان المستوطنين يحتفلون في كل عام بعيد الاستقلال وينظمون مسيرات على طول الطريق بهدف التشويش على حركة المواطنين واستفزازهم.

 

واضاف أن جنود الاحتلال طلبوا من اهالي برطعه بالتخفيف من سلك الطريق الرئيسية المؤدية الى جنين ليتجنبوا الاحتكاك مع المستوطنين المحتفلين الا ان المواطنين رفضوا ذلك.

 

 

  

انشر عبر