شريط الأخبار

المستوطنون يجرفون أكثر من 200 دونم من أراضي سلفيت

12:06 - 29 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم - سلفيت

أكدت حركة فتح أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تقوم منذ عدة أيام بأعمال تجريف لأكثر من مائتي دونم في الأراضي الواقعة في الجهة الشرقية لقرية سرطة المحاذية لمستوطنة بركان الصناعية السكنية.

 

وقالت الحركة في بيان لها، اليوم، إن المستوطنين وتحت حماية الجيش الإسرائيلي يقومون بأعمال التجريف واقتلاع أشجار الزيتون، الأمر الذي يضيق الخناق على قرى وبلدات المحافظة في المخططات الهيكلية، بينما يستبيح المستوطنون الأرض ويقيمون المستوطنات على قمم الجبال محولين الأراضي الزراعية والسهول إلى مكبات للنفايات والمجاري.

 

وأكد بلال عزريل أمين سر حركة فتح في إقليم سلفيت أن ممارسة كافة أشكال التضييق على المواطنين في محافظة سلفيت من خلال مصادرة الأرض والحواجز الثابتة والطيارة وإغلاق مداخل الأراضي الزراعية ومضايقة المزارعين وإنذارات الهدم والعديد من الممارسات التي تهدف إلى تفريغ الأرض من السكان، خاصة وان محافظة سلفيت التي تقع على بحيرة من المياه وفيها ثاني اكبر مستوطنة هي (ارئيل) ، كانت ولا زالت محط  خلاف في المفاوضات لأنها الأكثر استهدافا بعد القدس.

 

ودعا عزريل القيادة الفلسطينية إلى بقاء هذه المحافظة على سلم أولوياتها في مشاريع البنية التحتية والمشاريع التنموية التي تثبت المواطنين على الأرض وتؤمن لهم ابسط المتطلبات.

انشر عبر