شريط الأخبار

الثقافة بغزة توزع مساعدات حكومية للمؤسسات المتضررة خلال الحرب

11:28 - 29 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم- غزة

أقامت وزارة الثقافة في حكومة غزة حفل توزيع مساعدات الحكومة الفلسطينية للجمعيات المتضررة من الحرب والتي بلغ عددها حسب الإحصائيات 182 جمعية ومؤسسة من مؤسسات المجتمع المدني.

 

وقال الدكتور أسامة العيسوي وزير الثقافة:"إن الشعب الفلسطيني بغزة تعرض لهجمة شرسة من قبل العدو الصهيوني، كانت ممنهجة وتهدف لطمس معالم وثقافة وهوية الشعب الفلسطيني"، مشيراً إلى أن الهجمة أتت على 182 مؤسسة وجمعية أهلية، إلى جانب بيوت الفنانين، موضحاً أن للفن دوره الأساسي في توصيل قضية الشعوب وكذلك تغطية مستقبل البلاد.

 

وأوضح العيسوي خلال كلمته في الحفل أن الحكومة خصصت 2 مليون دولار لدعم هذه المراكز المتضررة كمساعدات إغاثية، مؤكداً على أن المؤسسات الثقافية لا بد أن يكون لها نصيب وافر من هذا الدعم.

 

ونوه إلى أن هذا الدعم الذي يقدم اليوم هو دعم معنوي ورمزي مقارنة بما تقوم به هذه المؤسسات من مجهود رائع في توعية وتثقيف الأجيال القادمة.

 

وجدد وزير الثقافة دعوته للجميع وخصوصاً في هذا العام الذي اختيرت فيه القدس عاصمة للثقافة العربية 2009 وكذلك انطلاق حملة ثقافة المقاومة لإبراز هذا الدور الشخصي الفلسطيني.

 

من جانب آخر قالت وزارة الثقافة إنها شاركت في معرض فعاليات النكبة 61 في ساحة الكتيبة والذي تنظمه اللجنة الوطنية العليا لإحياء فعاليات النكبة.

 

وذكر عاطف عسقول مدير قسم البرامج في الوزارة، أن وزارته شاركت بقسم خصص لها لتعرض فيه اللوحات الفنية والرسومات للفنانين والمبدعين، مؤكداً وجود إقبال كبير على القسم.

 

وأشار إلى أن الوزارة قدمت مجموعة من الكتب تتحدث عن انتفاضة الأقصى كهدية مجانية للزوار في المعرض.

 

وشارك في معرض النكبة العديد من المؤسسات والجمعيات والمراكز الثقافية أبرزها قيادة الشرطة الفلسطينية التي عرضت صوراً لجميع شهداء الشرطة الفلسطينية في الحرب الأخيرة على غزة في لوحة فنية كبيرة، إضافة إلى عرض القنابل كبيرة الحجم التي تم استخدامها ومختلف أنواع الأسلحة والقنابل والصواريخ التي تم إطلاقها على قطاع غزة في معركة الفرقان

 

انشر عبر