شريط الأخبار

إعلامي مصري : السلبية تخيم على الحوار الفلسطيني بعد تصريحات عباس

11:38 - 28 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم - القاهرة

كشف مصدر إعلامي مصري النقاب عن أن مناخا سلبيا يخيم على أجواء الحوار الوطني الفلسطيني لا سيما بعد التصريحات التي أطلقها الرئيس محمود عباس أمس الاثنين (27/4) عن ضرورة التزام أي حكومة بالاتفاقيات السابقة التي وقعتها منظمة التحرير الفلسطينية مع إسرائيل.

 

وأوضح الكاتب والإعلامي المصري المختص بالشؤون الفلسطينية إبراهيم الدراوي في تصريحات خاصة أن الحوار الوطني الفلسطيني يمر بمرحلة حرجة للغاية، وقال إن "أجواء الحوار غير مشجعة بسبب التصريحات التي أطلقها الرئيس محمود عباس يوم أمس عن الهدف من الحوار الحالي الذي ينحصر في تشكيل الحكومة، وقد غطت تلك التصريحات على مجريات الحوار بالكامل وأعادت الأمور إلى النقطة الصفر، وقد جرت مناقشات حادة بين وفدي "فتح" و"حماس"، ولا يوجد اتفاق على أي شيء، وبالتالي فمن الممكن الإعلان عن انفضاض الجمع في أي لحظة من دون التوصل إلى اتفاق على أي شيء".

 

واستبعد الدراوي أن تكون الجولة الحالية من الحوار الوطني الفلسطيني حاسمة، وقال "لن تكون جولة الحوار الحالية حاسمة، ولن ينتهي الانقسام في ظل استمرار نفوذ الجيوب التي تعارض الوحدة في حركة "فتح"، بل إن جولة الحوار الحالية قد تنفض من دون وجود حتى آفاق حول مستقبل الحوار الفلسطيني ـ الفلسطيني، وهذا مسيء للدور المصري، والحديث عن اتفاق على مرجعية منظمة التحرير وغيره من القضايا كله قد يذهب أدراج الرياح مع تركيز حركة "فتح" على تشكيل الحكومة"، على حد تعبيره. 

انشر عبر